واشنطن: إحراز بعض التقدم بشأن وقف إطلاق النار في اليمن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jpx9dm

واشنطن قالت إن هناك حاجة إلى مزيد من الالتزام من جميع الأطراف

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 12-03-2021 الساعة 09:11

كيف وصفت واشنطن زيارة مبعوثها إلى اليمن؟

بأنه أحرز بعض التقدم "المشجع".

متى تم تعيين المبعوث الأمريكي؟

مطلع فبراير 2021.

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الخميس، إحراز "بعض التقدم" بشأن وقف إطلاق النار في اليمن، لكنها دعت أطراف الحرب إلى المزيد من الالتزام.

وجاء الإعلان في بيان عقب عودة المبعوث الأمريكي الخاص لليمن، تيموثي ليندر كينغ، من زيارة إلى المنطقة كانت تهدف إلى تعزيز الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع والتصدي لكارثة إنسانية متزايدة.

وقالت واشنطن، إن ليندر كينغ "أمضى وقتاً إضافياً في الرياض ومسقط في مسعى لدفع الأطراف إلى وقف إطلاق النار".

وأضافت: "وفي حين أنه تم إحراز بعض التقدم المشجع، هناك حاجة إلى مزيد من الالتزام من جميع الأطراف".

ودعت الخارجية الأمريكية في بيانها الحوثيين إلى وقف الهجمات على السعودية، ووقف هجومها على منطقة مأرب الغنية بالغاز، وهي آخر معقل تسيطر عليه الحكومة في شمال اليمن.

كما حثت الولايات المتحدة، في بيان مشترك مع المملكة المتحدة وإيطاليا وألمانيا وفرنسا صدر في لندن، أمس الخميس، على وقف الهجمات عبر الحدود والهجوم على مأرب.

وعقد ليندر كينغ محادثات مع كبير مفاوضي الحوثيين محمد عبد السلام في العاصمة العمانية مسقط، في 26 من فبراير، في اجتماع لم يعلن عنه أي من الطرفين رسمياً.

وخلال زياراته التقى ليندر كينغ بالرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ووزير خارجيته في الرياض، ووزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، وعدد من المسؤولين في دول الخليج، وسط جهود دبلوماسية مكثفة من إدارة الرئيس جو بايدن لإنهاء الحرب.

وكان بايدن قد عين الدبلوماسي الأمريكي المخضرم مطلع فبراير الماضي، مبعوثاً خاصاً للشأن اليمني وسط تصاعد الحرب في اليمن.

وفي 4 فبراير، أعلن الرئيس الأمريكي أنه قرر وقف دعم بلاده للعمليات العسكرية في اليمن، ومن ضمن ذلك صفقات بيع الأسلحة ذات الصلة.

ويشهد اليمن حرباً منذ سنوات بين القوات الحكومية المدعومة من تحالف عربي تقوده السعودية، وجماعة الحوثي المدعومة إيرانياً، أودت بحياة 233 ألفاً، وبات 80٪ من السكان يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

مكة المكرمة