هنية يثمن منحة قطر لإعادة إعمار غزة بعد عدوان "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YNDorE

الدوحة تتابع إعمار غزة عبر لجنة قطرية في القطاع

Linkedin
whatsapp
الخميس، 27-05-2021 الساعة 09:25

كم تبلغ المنحة القطرية؟

500 مليون دولار.

ماذا أكد هنية؟

أن هذا الموقف العروبي يعبّر عن أصالة قطر ونخوة قيادتها.

أشاد إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بالمنحة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع.

وأعرب هنية، في تصريح صحفي يوم الخميس، عن عميق شكره وتقديره لـ"الموقف الكريم" من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بتخصيص 500 مليون دولار للمساهمة في إعادة إعمار غزة.

وقال: إن "هذا الموقف العروبي يعبّر عن أصالة قطر ونخوة قيادتها، ووقوفها الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعم صموده في مختلف المراحل".

وأشاد هنية بالدعم القطري المتواصل والممتد منذ سنوات طوال، وخاصة في سنوات الحصار.

ويوم الأربعاء، أعلن وزير الخارجية القطري، محمد عبد الرحمن، قرار الشيخ تميم تقديم نصف مليار دولار دعماً لإعادة إعمار غزة، المتضررة من العدوان الإسرائيلي.

وأضاف: "سنواصل دعم الأشقاء في فلسطين وصولاً إلى الحل العادل والدائم بإقامة دولته المستقلة وفق مبادرة السلام العربية ومرجعيات الشرعية الدولية ذات الصلة".

وتفيد التقارير بتضرر جزء كبير من بنية القطاع التحتية في غزة، فضلاً عن المؤسسات الصحية والتعليمية والشوارع والطرق الرئيسية، على إثر العدوان الإسرائيلي الذي توقف في 21 مايو الجاري بعد 11 يوماً من العدوان، وهو ما يتطلب تدخلاً عاجلاً لإعادة الإعمار.

وتوجد في قطاع غزة لجنة قطرية لإعادة الإعمار، تتبع وزارة الخارجية برئاسة السفير محمد العمادي، وتقدم أدواراً كبيرة في تنفيذ مشاريع تخدم أهالي غزة، وتخفف من آثار الحصار المفروض عليه منذ سنوات.

وأعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) أن العدوان الإسرائيلي الأخير أدى إلى نزوح أكثر من 75 ألف فلسطيني من مساكنهم.

ولجأ 28 ألفاً و700 من هؤلاء النازحين إلى مدارس الوكالة، إما بسبب هدم بيوتهم، أو هرباً من القصف، في حين لجأ الآخرون إلى بيوت أقربائهم في مناطق فلسطينية أخرى.

كما تعرضت 1447 وحدة سكنية في غزة للهدم الكلي من جراء القصف الإسرائيلي، إلى جانب 13 ألفاً أخرى تضررت بشكل جزئي بدرجات متفاوتة، بحسب ما أعلنته حكومة القطاع.

وتسبب العدوان في تهدم 205 منازل وشقق وأبراج سكنية، ومقرات 33 مؤسسة إعلامية، فضلاً عن أضرار بمؤسسات ومكاتب وجمعيات أخرى.

مكة المكرمة