"هآرتس": اليمين الإسرائيلي يريد الإطاحة بملك الأردن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZYd5NR

العلاقات الأردنية الإسرائيلية شهدت خلال الفترة الماضية حالة من التوتر

Linkedin
whatsapp
الأحد، 22-12-2019 الساعة 17:19

كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية عن وجود مخطط يقوده اليمين الإسرائيلي لإسقاط وإزاحة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، من على عرش المملكة الأردنية الهاشمية.

وأكد الكاتب الإسرائيلي روغل ألفر، في مقال له نشر في الصحيفة اليوم الأحد، أن اليمين الإسرائيلي يصف الملك عبد الله بأنه "عربي وقح تجرأ على رفع رأسه، ويحاول التحرر من العبودية".

وبين الكاتب أن عدداً من الكتاب البارزين في اليمين الإسرائيلي نشروا مقالات ضد الأردن وملكها، وهدفها "تفجير اتفاق السلام مع المملكة".

وقال الكاتب: "اليمين الإسرائيلي يأمل في حدوث ربيع أردني، وانتفاضة ومظاهرات احتجاج حتى تنفيذ انقلاب في الحكم".

ورأى أن الإطاحة بالملك عبد الله ستسهم في استكمال ضم الضفة الغربية وإقامة الكونفدرالية بين السلطة الفلسطينية والأردن الفلسطيني.

ولفت إلى أن اليمين الإسرائيلي "منزعج" من الأردن بسبب المسجد الأقصى المبارك، "خاصة في ظل رغبة اليهود في تغيير الوضع القائم في الحرم، وطلب السماح لليهود بالحد الأدنى بالوصول بحرية من أجل الصلاة فيه".

ويأتي غضب اليمين من الملك عبد الله بعد عدة قرارات اتخذها مؤخراً، أبرزها إعلانه انتهاء العمل بملحقين في معاهدة السلام، الموقَّعة مع "إسرائيل" عام 1994، خاصَّين بمنطقتي الباقورة والغمر خلال خطاب في نوفمبر الماضي.

وبدأت السلطات الأردنية، في 9 نوفمبر الماضي، منع الإسرائيليين من دخول الأراضي الأردنية في الباقورة والغمر التي يطلق عليها الإسرائيليون اسم "نهاراييم"، إثر انتهاء العقد الذي سمح للمزارعين الإسرائيليين بالعمل في تلك الأراضي.

كذلك أجرى الجيش الأردني تدريبات غير اعتيادية على حدود "إسرائيل" في بداية ديسمبر الجاري، تحمل "رسالة سياسية" في ظل التوتر في العلاقات بين عمّان وتل أبيب، وفق القناة "13" الإسرائيلية.

وبينت القناة أن الخلافات بين تل أبيب وعمّان وصلت إلى ذروتها خلال فترة وجود رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، في سدة الحكم، مشيرة إلى خطورة تدهور العلاقات مع دولة تمتلك "إسرائيل" معها أطول حدود من بين الدول العربية.

في الوقت ذاته، حذرت القناة من تعامل نتنياهو مع المملكة، مبينة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يتعامل مع الأردن بـ"استخفاف".

مكة المكرمة