نتنياهو يكشف المستور: 3 دول عربية لا نرتبط بعلاقات معها!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wZwnDA

نتنياهو استشهد بلقائه الأخير بالبرهان

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 17-02-2020 الساعة 12:38

عبّر رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن قدرته على بناء علاقات مع الدول العربية والإسلامية، مؤكداً أن دولتين أو ثلاثاً منها فقط لا ترتبط بعلاقة مع "تل أبيب".

وبحسب ما ذكرت قناة "i24news" العبرية، اليوم الاثنين، قال بنيامين نتنياهو، في كلمة ألقاها الأحد، في مؤتمر رؤساء المنظمات اليهودية الأمريكية الكبرى، عُقد في القدس المحتلة، إنه يواصل "تطوير اتصالات مع الدول العربية والبلدان الإسلامية".

وأضاف: "أستطيع أن أخبركم أن عدد الدول الإسلامية أو العربية التي لا تربطنا بها علاقات عميقة هي دولتان أو ثلاث، وأحياناً يتم الكشف عن ذلك".

واستشهد بزيارته إلى سلطنة عُمان، ولقائه برئيس المجلس السيادي السوداني، عبد الفتاح البرهان، في أوغندا.

ولا ترتبط سوى مصر والأردن من الدول العربية بعلاقات دبلوماسية مع "إسرائيل"، فيما تتحدث تقارير غربية عن علاقات متنامية بين "تل أبيب" ودول خليجية على غرار السعودية والإمارات والبحرين وغيرها.

وتطرق نتنياهو إلى تحليق أول طائرة "إسرائيلية" فوق أجواء السودان، معتبراً ذلك "تغييراً كبيراً".

وتابع: "السياح الإسرائيليون الرحالة سيسافرون إلى أمريكا الجنوبية فوق أجواء السودان. لقد قلّصنا وقت رحلتهم بنحو ثلاث ساعات. من الآن فصاعداً لن يكونوا بحاجة إلى الذهاب إلى إسبانيا وثم إلى أفريقيا فأمريكا الجنوبية. يمكنهم الآن التحليق مباشرة من فوق السودان إلى البرازيل والأرجنتين، ويمكنهم التوقف في الطريق في بلد آخر أقمنا معه علاقات دبلوماسية مؤخراً؛ وهو تشاد".

واستطرد نتنياهو قائلاً: "أنا أخبركم بما هو فوق السطح فقط"، فيما يتعلق بالعلاقات بين بلاده والدول العربية.

وتساءل: "كم نسبة العلاقات التي نقيمها مع الدول العربية في العلن؟". وأجاب "إنها نحو 10٪. إنكم ترون نحو 10٪ فقط"، ملمحاً إلى العلاقات السرية الكبيرة.

ومضى يقول: "لقد حدثت تغييرات كبيرة؛ لأن إسرائيل أصبحت الآن قوة يجب أخذها بعين الاعتبار، ولأن التعاون مع إسرائيل يساعد على الاستعداد وتأمين مستقبل الشعوب وضمان مستقبل أفضل لها، وهذا موجود في أذهان الجميع". 

وعرج نتنياهو في كلمته إلى الملف الإيراني، مشيراً إلى أن "أكبر تهديد لأمن بلدان الشرق الأوسط ودول العالم هو محاولة إيران تسليح نفسها بالأسلحة النووية".

وجدد نتنياهو التزام "تل أبيب" بعدم امتلاك إيران لهذه الأسلحة. وأردف قائلاً: "لن نسمح لإيران بترسيخ نفسها عسكرياً في فناء منزلنا؛ في سوريا. نحن نقاوم ذلك بقوة. نحن نتخذ كل الإجراءات الضرورية لمنع ذلك. وأعتقد أننا ننجح. لقد حملنا السلاح ضد عدو يدعو علانية إلى تصفية إسرائيل". 

الاكثر قراءة

مكة المكرمة