ميقاتي يؤكد استعداده لإزالة أي شوائب في العلاقات مع الخليج

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YeqkxM

رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 03-12-2021 الساعة 17:44
- ماذا قال ميقاتي عن لبنان؟
  • لبنان كان وسيبقى عربي الهوية والانتماء.
  • لبنان عضو مؤسس وعامل في الجامعة العربية وملتزم بمواثيقها.
  • لبنان يتطلع إلى أفضل العلاقات مع الأشقاء العرب.
- ما توقعات ماكرون؟

حدوث تقدم في الملف اللبناني "خلال الساعات القادمة".

قال رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، الجمعة، إن بلاده على استعداد لإزالة أي شوائب في العلاقات مع دول الخليج.

جاء ذلك في مقابلة مع وكالة الأنباء المصرية الرسمية (أ ش أ)، بالتزامن مع تقديم وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي استقالته من الحكومة.

وأوضح ميقاتي: إن "لبنان على استعداد لإزالة أي شوائب وإقامة أفضل علاقات مع دول الخليج؛ لأن لبنان يشعر بالأمان حينما يكون الأخ الكبير بجانبه (في إشارة للسعودية)".

وأضاف: "لبنان كان وسيبقى عربي الهوية والانتماء، وعضو مؤسس وعامل في الجامعة العربية وملتزم بمواثيقها، ويتطلع إلى أفضل العلاقات مع الأشقاء العرب".

في شأن متصل دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، المجتمع الدولي إلى مساعدة الشعب اللبناني.

وأمل ماكرون خلال زيارته معرض "إكسبو 2020" في دبي، حدوث تقدم في الملف اللبناني، خلال الساعات القادمة، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

وفي وقت سابق الجمعة، قدم وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي استقالته من الحكومة؛ على خلفية أزمة بين بلاده ودول الخليج أشعلتها تصريحات له حول حرب اليمن.

وقال قرداحي في مؤتمر صحفي ببيروت: "قررت التخلي عن موقعي الوزاري لأن مصلحة بلدي وأهلي وأحبائي فوق مصلحتي الشخصية (..) كلامي حول اليمن لم أقصد الإساءة لأحد، لا سيّما دول الخليج بل كان دعوة صادقة لوقف الحرب".

وفي 29 أكتوبر الماضي، سحبت الرياض سفيرها في بيروت وطلبت من السفير اللبناني لديها المغادرة، وفعلت ذلك لاحقاً الإمارات والبحرين والكويت واليمن، على خلفية تصريحات سابقة لوزير الإعلام اللبناني.

وسجل قرداحي مقابلة متلفزة، في 5 أغسطس الماضي، قبل نحو شهر على تعيينه وزيراً للإعلام، بثتها إحدى المنصات الإلكترونية لفضائية "الجزيرة" القطرية، في 25 أكتوبر الماضي، قال فيها إن الحوثيين في اليمن "يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات"، ووصف حرب اليمن بـ"العبثية".

وعلى مدى أكثر من شهر، اعتبر قرداحي أن حديثه لم يحمل إساءة لأي دولة، ما دفعه إلى رفض "الاعتذار"، فيما دعاه ميقاتي، في تصريحات سابقة، إلى اتخاذ موقف "يحفظ مصلحة لبنان". 

الاكثر قراءة

مكة المكرمة