ملكا البحرين والأردن يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا إقليمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nda24z

ناقشا التطورات الإقليمية والدولية

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 14-09-2021 الساعة 10:06
- ما الذي بحثه الجانبان؟

سبل دعم العلاقات وتعزيزها في المجالات كافة.

- ماذا عن التطورات الإقليمية؟

أكدا أهمية بذل الجهود لدفع مساعي السلام في منطقة الشرق الأوسط.

بحث ملك البحرين ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة، مساء الاثنين، مع ‭ ‬العاهل الأردني الملك‭ ‬عبد الله‭ ‬الثاني، العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تحسينها، إضافة إلى قضايا المنطقة، خاصةً عملية السلام بالشرق الأوسط.

وقالت وكالة الأنباء البحرينية "بنا"، إنه جرى خلال اتصال هاتفي بين الجانبين،‭ "‬استعراض‭ ‬العلاقات‭ ‬الأخوية‭ ‬الراسخة‭ ‬التي‭ ‬تجمع‭ ‬بين‭ ‬البلدين".

كما بحثا "سبل دعم تلك العلاقات ‬وتعزيزها‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬المجالات‭ ‬بالشكل‭ ‬الذي‭ ‬يحقق‭ ‬تطلعات‭ ‬شعبيهما‭ ‬الشقيقين".

فيما قالت وكالة أنباء الأردن "بترا"، إن الجانبين بحثا أيضاً مجمل التطورات الإقليمية والدولية، ومستجدات الأحداث التي تشهدها المنطقة وتبادل وجهات النظر بشأنها.

وأضافت: "جرى تأكيد إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين الشقيقين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك وبما يحقق مصالحهما ويخدم مصالح الأمة العربية، وأهمية بذل الجهود لدفع مساعي السلام بمنطقة الشرق الأوسط، بما يصب في مصلحة شعوبها وتطلعها نحو الاستقرار والتنمية".

ولدى البلدين علاقات واسعة، حيث شهدت خلال السنوات الماضية تطوراً ملحوظاً من حيث التعاون في الشؤون الاجتماعية والأسواق المالية والمصرفية وشركات الاتصال وخدمات البنوك وخدمة الإنترنت والعلاقات الثقافية والفنية والسياحية وخطوط الطيران.

ويرتبطان كذلك باتفاقيات، منها التعليمية والثقافية والإعلامية والاقتصادية والشؤون الصحية والعلاج والرياضة والنقل الجوي والبري والتعاون العسكري والشرطي والجمارك.

كما يرتبط الجانبان بـ16 اتفاقية و6 مذكرات تفاهم و3 بروتوكولات و4 برامج تنفيذية، وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين ما يقارب 75 مليون دينار أردني (105.7 ملايين دولار أمريكي).

مكة المكرمة