مفاوضات مع الإمارات لإقامة مستشفى إسرائيلي في دبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZerzzB

المستشفى يعاني من أزمة مالية

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 26-10-2020 الساعة 14:28

أين يرغب المستشفى الإسرائيلي في إقامة فرعه بالإمارات؟

في مدينة دبي.

كيف تمت المفاوضات والاتصالات لإقامة فرع للمستشفى الإسرائيلي؟

عبر مسؤولين ورجال أعمال أمريكيين.

قالت وسائل إعلام عبرية، اليوم الاثنين، إن مستشفى "هداسا" في القدس المحتلة يجري مفاوضات مع مسؤولين إماراتيين لإنشاء فرع له في دبي.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن مدير مستشفى "هداسا" الإسرائيلي، زئيف روتشتاين، قوله إن "مستشفى هداسا أجرى محادثات مع مسؤولين في دولة الإمارات العربية المتحدة حول إنشاء فرع للمستشفى في دبي".

وذكر روتشتاين لهيئة البث الإسرائيلية أنه زار دبي الأسبوع الماضي، وأجرى محادثات مع مسؤولين بالإمارات حول المشروع.

وقال: "هذا اقتراح بمثابة ثورة، تأسيس مستشفى هداسا كقوة طبية في دولة الإمارات العربية المتحدة".

وأشارت هيئة البث إلى أنه "تم الاتصال من خلال مسؤولين ورجال أعمال أمريكيين، ويتم تقديم ميزانيات وهياكل ضخمة للمستشفى".

وأضافت: "سيتم تشكيل فريق لدراسة وفحص التفاصيل"، مشيرة إلى أن الحديث يدور عن نقل أطباء ووحدات بحثية من "إسرائيل" إلى دبي.

ويعد مستشفى هداسا من أكبر المستشفيات في دولة الاحتلال الإسرائيلي.

واستناداً إلى هيئة البث فإن هداسا "يعاني من أزمة ميزانية حادة تفاقمت خلال جائحة كورونا، وبات من الصعب دفع رواتب موظفيه".

وفي يونيو الماضي، توجهت "هداسا" لوزارة المال والصحة باسم المستشفيات العامة في "إسرائيل"، بطلب جاء فيه: "كما هو متوقع، ظهرت أزمة تدفق نقدي هذه الأيام في جميع المستشفيات العامة، بما في ذلك هداسا".

وكانت "إسرائيل" والإمارات وقعتا اتفاقاً لتطبيع العلاقات منتصف سبتمبر الماضي، ومنذ ذلك الحين تم توقيع عشرات الاتفاقيات والتفاهمات في مجالات الاقتصاد والطيران والبنوك والنقل البحري والسينما.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، "خيانة" من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

مكة المكرمة