مسؤول يمني يدعو الشعب لإفشال "مؤامرة" الإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6JxmRJ

منذ مارس 2015 تنتشر قوات إماراتية في اليمن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-07-2019 الساعة 20:15

دعا نائب رئيس مجلس النواب اليمني عبد العزيز جباري اليمنيين والقوى الوطنية والسياسية في البلاد إلى الوعي والحذر، وإفشال ما وصفها بـ"المؤامرة" التي تحيكها الإمارات لتقسيم اليمن.

وعلق جباري، في صفحته على منصة "فيسبوك"، اليوم الاثنين، تعقيباً على تغريدة عبد الخالق عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبوظبي، أن اليمن لن تكون بعد اليوم بلداً موحداً.

وقال جباري ساخراً موجهاً كلامه للمستشار الإماراتي: "شكراً لك لبشارتك لأشقائك اليمنيين بأن بلادهم بعد اليوم لن تكون موحدة"، مضيفاً أن "هذه البشارة تستحق قبلة من الحوثي على جبينك، ووسام الحسين من الدرجة الأولى". 

وأضاف: "هذا الموقف الأخوي الصادق من أشقائنا الذين استنجدنا بهم سيكتبه التاريخ بأحرف من نور، وسيظل الشعب اليمني مديناً لأشقائه لأنهم وقفوا إلى جانبه وقت الشدة، ولم يتركوه إلا بعد أن حولوه من دولة واحدة موحدة إلى عدد من الدول لا يعرف كم يريدون عددها".

واستمر النائب اليمني يوجه كلامه للمستشار الإماراتي بعبارات لا تخلو من سخرية، قائلاً: إن هذا "الإنجاز" إن تم لا يضاهيه إنجاز إلا توحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز، وتوحيد الإمارات على يد الشيخ زايد، بحسب تعبيره.

واستطرد يقول: إن "هذه المواقف المشرفة لا يتخذها إلا الكبار أمثالك؛ فغيرك لم يقف معنا هذا الموقف، فلا نتنياهو، ومن قبله شمعون بيريز، ولا حتى شارون نفسه، سمعنا منهم بمثل هذه البشارات، ولا حتى حكام إيران، رغم رغبتهم الكبيرة في ذلك. بشرتنا أنكم سوف تجزئون بلادنا، بشرك الله بما تستحق". 

وتابع عبد العزيز جباري، في رده على المسؤول الإماراتي: "لم نكن نصدق أنكم تحبوننا هذا الحب الشديد، وتريدون لليمن الخير الكثير، وكانت عقولنا ترفض مثل هذا الكلام حتى سمعناها ولمسناها منك ومن غيرك، لكن بعد هذا لا مجال إلا تصديقك".

وقال: "لن نستغرب أن تقولها في يوم ما لدولة شقيقة أخرى بأن المملكة لن تكون موحدة بعد اليوم". 

وختم جباري رسالته للمستشار السابق لولي عهد أبوظبي قائلاً: "لهذا على الشعب اليمني وقواه الوطنية والسياسية أن تعي، ولا عذر لأحد بعد اليوم"، مشدداً على أن "إرادة الله هي الغالبة. سلام الله عليك أيها الشعب اليمني العظيم القادر على إفشال كل المؤامرة"، في إشارة إلى انكشاف غايات التحالف الإماراتي السعودي باليمن.

جدير بالذكر أن تغريدة نشرها الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، أمس الأحد، تحدث فيها عن تقسيم اليمن، لقيت سخطاً كبيراً في أوساط اليمنيين.

وكتب عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، عبر حسابه الشخصي في موقع "تويتر": "لن يكون هناك يمن واحد موحد بعد اليوم".

ويتهم اليمنيون أبوظبي بدعم الجماعات المسلحة في جنوبي البلاد، والسير نحو تقسيم البلاد من خلال دعم ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي"، الذي عزز وجوده في مدن الجنوب ويسعى للانفصال.

يشار إلى أن اليمن يشكو من نزاع دامٍ، منذ يوليو 2014، وزادت حدته عقب تدخل التحالف السعودي الإماراتي، في مارس 2015، لدعم القوات الموالية للحكومة المعترف بها دولياً، ضد مليشيا الحوثي التي تسيطر على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى.

وتسبّب هذا النزاع في مقتل عشرات الآلاف من الأشخاص، بينهم عدد كبير من المدنيين، بحسب منظمات إنسانية مختلفة، فضلاً عن تشريد الملايين والتسبب بأسوأ مجاعة يشهدها التاريخ الحديث.

مكة المكرمة