مسؤول أوروبي: الإمارات خذلت أشقاءها العرب بتطبيعها مع "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nxjNDP

أسلبورن: لا أعتقد أن دولاً خليجية أخرى ستتخذ نفس الخطوة

Linkedin
whatsapp
السبت، 15-08-2020 الساعة 11:00

أعرب وزير خارجية لوكسمبورغ، جان أسلبورن، مساء الجمعة، عن شكوكه بأن اتفاق التطبيع بين "إسرائيل" والإمارات سيجلب الاستقرار للمنطقة، واصفاً موقف أبوظبي بأنه خذلان لأشقائها العرب.

وقال أسلبورن، في حوار مع إذاعة "دويتشلاند فونك" الألمانية، إن الاتفاق المذكور لم يبرم خلال الشهرين الماضيين، مشيراً إلى أن هذا التقارب كان ملحوظاً خلال العامين أو الأعوام الثلاثة الماضية.

وأضاف: "من الواضح أن السنّة في الخليج يتحالفون مع إسرائيل ضد إيران.. أعتقد أن ما حدث لم يكن ليحدث لولا سياسة إيران"، مؤكداً: "لطالما رأينا أن التضامن مع الفلسطينيين، وخاصة في الخليج، لم يعد أولوية".

ولفت المسؤول الأوروبي إلى أن "إسرائيل" أعلنت رسمياً أنها تستطيع تصوّر حل الدولتين، لكن التطورات الجارية تناقض هذا الحل، حسب قوله.

وأكد أسلبورن أن قناعته هي أنه ما لم يتحقق حل الدولتين فلن يكون هناك استقرار حتى بين دول الخليج نفسها، معرباً عن اعتقاده بأن البحرين والسعودية ودول المنطقة لن تتخذ خطوات مشابهة.

وخلص إلى أن الفلسطينيين باتوا "عالقين حقاً بين الخيوط"، مضيفاً: "لو تم إسقاط حل الدولتين، وهذا ممكن بطبيعة الحال، أعتقد حينها أن الاستقرار لن يتحقق في هذه المنطقة".

وكانت أبوظبي و"تل أبيب" قد أعلنتا، الثلاثاء الماضي، التوافق على إبرام اتفاق سلام كخطوة  أولى على طريق تطبيع العلاقات بينهما، وهي خطوة قوبلت برفض عربي شعبي واسع، خاصة من الفلسطينيين الذين اعتبروها دليلاً على تورط الإمارات في مؤامرة تهدف لتصفية حقوقهم.

مكة المكرمة