مبعوث أمريكي إلى قطر "للضغط" على طالبان لوقف تصعيدها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3z9wR

المبعوث الأمريكي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 10-08-2021 الساعة 08:53
- ما الهدف من زيارة زلماي خليل زاد لقطر؟

الضغط على "طالبان" لوقف هجومها العسكري والتفاوض.

- ما سر توقيت هذه الزيارة؟

تأتي قبيل يوم من اجتماع لمجموعة "الترويكا" بشأن أفغانستان سيُعقد بالدوحة،

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان، أن المبعوث الخاص لأفغانستان، زلماي خليل زاد، غادر إلى قطر؛ من أجل "الضغط على طالبان لوقف هجومها العسكري والتفاوض".

وقال البيان: إن الدبلوماسي "سيساعد في صياغة استجابة دولية مشتركة للوضع المتدهور بسرعة في أفغانستان، وسيضغط على طالبان لوقف هجومها العسكري، والتفاوض على تسوية سياسية، هي السبيل الوحيد للاستقرار والتنمية في أفغانستان".

وأعربت الوزارة عن "القلق البالغ" من "الوتيرة المتزايدة" للأعمال العسكرية التي تقوم بها طالبان والتي أسفرت عن ضحايا مدنيين "والفظائع المزعومة لحقوق الإنسان".

وأكدت وزارة الخارجية أن الولايات المتحدة "ستواصل العمل مع جميع الأطراف ومع أصحاب المصلحة الإقليميين والدوليين لتحقيق توافق في الآراء بشأن تسوية سياسية".

وتستضيف العاصمة القطرية الدوحة، في 11 أغسطس الجاري، اجتماعاً لـ "الترويكا" الموسعة (روسيا والصين والولايات المتحدة وباكستان) بشأن أفغانستان.

ولا تزال المواجهات في أفغانستان بين القوات الحكومية وحركة "طالبان" مستمرة منذ عدة سنوات.

وسيطرت الحركة في الأشهرة الأخيرة، على مساحات شاسعة من المناطق الريفية والحدودية، وشنت هجمات على المدن الكبرى.

ويأتي التصعيد على خلفية انسحاب القوات الأمريكية، الذي وصفته وزارة الخارجية الروسية بأنه إقرار بفشل مهمة واشنطن في أفغانستان.

واقتربت القوات الأمريكية من إكمال انسحابها من أفغانستان، والذي بدأته في مايو الماضي، لإنهاء أطول حرب أمريكية، وذلك تنفيذاً لـ"اتفاق الدوحة"، المبرم أواخر فبراير 2020، بين واشنطن وحركة "طالبان".

واستضافت الدوحة مباحثات السلام الأفغانية - الأفغانية التي انطلقت في سبتمبر الماضي، ولكنها لم تُحدث اختراقاً يُذكر في ظل الخلافات بين الفرقاء الأفغان (الحكومة وطالبان).

مكة المكرمة