مباحثات كويتية أممية في نيويورك حول أزمتي اليمن وليبيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YNAxoa

لقاء سابق بين الشيخ صباح الخالد وغوتيريش (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 20-09-2021 الساعة 11:35
- ما الذي ناقشه غوتيريش ورئيس الوزراء الكويتي؟

 القضايا الإقليمية، وضمنها اليمن وليبيا.

- لماذا شكر غوتيريش الكويت؟

لدورها كشريك ثابت للمجتمع الدولي في تعزيز الحوار والسلام والأمن الجماعي.

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، عن تقديره لدور الكويت في تعزيز الحوار والسلام والأمن الجماعي وتحسين العلاقات في منطقة الخليج، وذلك على هامش مباحثاتهما بشأن الأزمتين اليمنية والليبية.

جاء ذلك في بيان أصدره المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوغاريك، مساء الأحد، عقب اجتماع غوتيريش مع رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح في نيويورك.

يأتي هذا اللقاء على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تنطلق أعمالها، بالمقر الدائم للأمم المتحدة، الثلاثاء.

وقال البيان: إن "الأمين العام شكر دولة الكويت على جهودها الإنسانية العالمية ودورها كشريك ثابت للمجتمع الدولي في تعزيز الحوار والسلام والأمن الجماعي، لا سيما عملها لتحسين العلاقات في الخليج".

وأضاف: "كما ناقش الأمين العام ورئيس الوزراء الكويتي القضايا الإقليمية، وضمن ذلك اليمن وليبيا".

وتنطلق في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، الثلاثاء، الاجتماعات السنوية رفيعة المستوى للدورة الـ76 لجمعيتها العامة، بحضور أكثر من 110 من رؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء (193 دولة).

وتتصدر مواضيع جدول الأعمال الاجتماعات، تغير المناخ، وفيروس كورونا والأوضاع في أفغانستان.

مكة المكرمة