مباحثات عُمانية - أمريكية حول سبل إنهاء الحرب باليمن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jpkr51

بحث الجانبان تطورات الأوضاع في اليمن

Linkedin
whatsapp
الخميس، 25-02-2021 الساعة 19:21

ماذا جرى خلال المباحثات؟

بحثا تطورات الأوضاع في اليمن، والجهود المبذولة لإنهاء الحرب الدائرة في البلاد.

ماذا أكدت واشنطن ومسقط؟

 أهمية معالجة الأزمة الإنسانية، ودعم جهود تحقيق التسوية السياسية بين جميع الأطراف اليمنية، عبر الحوار البناء والمفاوضات السلمية.

بحث وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، الخميس، مع المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينغ سبل إنهاء الحرب وجهود التسوية السياسية للأزمة اليمنية.

جاء ذلك خلال لقائهما بالعاصمة مسقط على هامش جولة خليجية يجريها ليندركينغ، منذ الاثنين، وتستمر 10 أيام؛ لبحث سبل حل أزمة اليمن.

ووفق وكالة الأنباء العمانية بحث الجانبان "تطورات الأوضاع في اليمن والجهود المبذولة لإنهاء الحرب الدائرة في البلاد".

كما أكد الطرفان "أهمية معالجة الأزمة الإنسانية، ودعم جهود تحقيق التسوية السياسية بين جميع الأطراف اليمنية، عبر الحوار البناء والمفاوضات السلمية"، دون تفاصيل أكثر.

وأمس الأربعاء، وصل ليندركينغ إلى العاصمة العمانية مسقط قادماً من الرياض؛ حيث التقى هناك وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير، ووزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك.

وتتزامن الجولة الخليجية للمبعوث الأمريكي مع حراك دولي مكثف لحلحلة الأزمة اليمنية، وإعلان إدارة جو بايدن عزمها تكثيف الجهود في هذا الخصوص.

ولسنوات عديدة، سعت القيادة العمانية إلى التوسط لحل الأزمة باليمن، وأبقت على تمثيل للحوثيين في مسقط، كما تحافظ على علاقات جيدة مع إيران، بحسب مراقبين.

ويشهد اليمن، منذ سنوات، حرباً بين القوات الحكومية مسنودة بتحالف عربي تقوده الجارة السعودية من جهة، وجماعة الحوثي المدعومة من إيران من جهة أخرى.

مكة المكرمة