مباحثات سعودية أممية حول جهود الرياض لإنهاء أزمة اليمن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ekDn8N

خلال لقاء بن فرحان بـغروندبرغ

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 05-10-2021 الساعة 09:34
- ما الذي ناقشه الجانبان؟

الجهود والمبادرات التي قدمتها المملكة بهدف تحقيق الأمن والاستقرار والسلام لليمن.

- متى تم تعيين غروندبرغ مبعوثاً إلى اليمن؟

مطلع سبتمبر الماضي.

بحث وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، مع المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، الجهود والمبادرات التي قدمتها الرياض لإنهاء الأزمة اليمنية.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس"، ليل الاثنين/الثلاثاء، إن الجانبين استعرضا "الجهود والمبادرات التي قدمتها المملكة بهدف تحقيق الأمن والاستقرار والسلام لليمن".

ووفقاً للوكالة "تطرق الجانبان إلى جهود المملكة التي تبذلها على الصعيدين الإقليمي والدولي من أجل دعم الوصول إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية".

كما تباحثا حول "إيقاف الانتهاكات الإنسانية التي تقوم بها مليشيا الحوثي بحق الشعب اليمني، والتي تعطل بدورها الحلول السياسية كافة لإنهاء الأزمة اليمنية".

وفي الخامس من سبتمبر الماضي، تسلَّم غروندبرغ مهام منصبه رسمياً كرابع مبعوث أممي إلى اليمن، وقال إنه يأمل أن يتحمل المعنيون بالأزمة اليمنية مسؤولياتهم.

وفور توليه المنصب، قال المبعوث الأممي الجديد: "سنعمل بلا هوادة سعياً لتحقيق السلام، وسنذكّر جميع المعنيين، بمسؤوليتهم المشتركة نحو مستقبل اليمن".

كما أعرب عن تطلعه إلى "تفاعلات تتسم بالصراحة وتشمل الجميع، وتسودها الجدية في المقام الأول، مع النظراء اليمنيين والإقليميين والدوليين".

ويعيش اليمن منذ 2014، حرباً دامية تخوضها قوات الحكومة الشرعية المدعومة بتحالف عسكري تقوده الرياض ضد الحوثيين المدعومين من إيران، والذين سيطروا على غالبية الشمال اليمني، ومن ضمنه العاصمة صنعاء.

مكة المكرمة