ليبيا تطلب دعماً عسكرياً من أمريكا وإيطاليا وبريطانيا وتركيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/oJ4QoJ

المجلس وافق على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري مع تركيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-12-2019 الساعة 17:01

وافق مجلس وزراء حكومة الوفاق الليبية، اليوم الخميس، بالإجماع على تفعيل مذكرة التفاهم الأمني الموقعة مع تركيا، وطلب دعمٍ عسكري من أمريكا وإيطاليا وبريطانيا.

جاء ذلك في بيان نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج قال: "إن مجلس الوزراء، عقد الخميس، اجتماعا استثنائيا بالعاصمة طرابلس، برئاسة السراج، وحضور نائبي رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق، وعبد السلام كاجمان، وعضوي المجلس محمد عماري زايد، وأحمد حمزة، والوزراء، وقادة المناطق العسكرية، واستعرض فيه مستجدات الأوضاع محلياً ودولياً".

وأضاف أن "المجلس وافق بالإجماع خلال الجلسة، على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري، بين حكومة الوفاق الوطني وحكومة جمهورية تركيا الموقعة في 27 نوفمبر  الماضي".

وفي تصريحات سابقة لوكالة الأنباء التركية "الأناضول"، قال مصدر بوزارة العدل بالحكومة الليبية، إن مذكرتي التفاهم الموقعتين مع تركيا قبل أيام دخلتا حيز التنفيذ بمجرد توقيعهما من قبل المجلس الرئاسي.

وأضاف المصدر، مفضلا عدم ذكر اسمه، أن قرار المجلس الرئاسي، الذي أقر المذكرتين، طلب فيه من الجهات المختصة تنفيذه اعتبارا من تاريخ صدوره.

في حين نقلت "قناة فبراير" المحلية عن مصدر رسمي، أن حكومة الوفاق قررت بالإجماع الموافقة على طلب دعم عسكري من كل من أمريكا وإيطاليا وبريطانيا.

وفي 27 نوفمبر الماضي، وقع الجانبان التركي والليبي مذكرتي تفاهم تتعلقان بالتعاون الأمني والعسكري، وتحديد مناطق الصلاحية البحرية؛ بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.

وصدق البرلمان التركي على مذكرة التفاهم المتعلقة بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، في 5 ديسمبر الجاري، في حين نشرت الجريدة الرسمية التركية المذكرة في عددها الصادر يوم 7 من الشهر ذاته.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد ذكر أن تركيا ستعزز تعاونها مع حكومة الوفاق، مجدداً استعداد أنقرة لتقديم دعم عسكري للحكومة في طرابلس، إن هي طلبت مثل هذا الدعم.

مكة المكرمة