للمرة الثانية في تاريخها.. أوروبا تمهّد لمعاقبة بولندا

بولندا انتقدت مشروع القرار

بولندا انتقدت مشروع القرار

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 15-11-2017 الساعة 22:27


يقترب البرلمان الأوروبي من إقرار مشروع قانون يمهّد لفرض عقوبات رسمية تتعلق بعضوية بولندا في الاتحاد، وذلك بسبب إصلاحات قضائية "تهدد استقلال القضاء البولندي".

وناقش البرلمان الأوروبي، الأربعاء، موضوع "سيادة القانون والديمقراطية في بولندا"، وتطرّق للإصلاحات والتغييرات التي أجرتها الحكومة مؤخراً في مجال القضاء، وأثارت جدلاً كبيراً؛ بعدما اعتبرتها المعارضة تهديداً لاستقلال القضاء.

وصوّت 438 نائباً تأييداً لمسوَّدة القانون، مقابل 152، في حين تحفظ عليه 71 نائباً. وتمت مطالبة المجلس الأوروبي بتفعيل المادة السابعة من معاهدة الاتحاد، لتجنّب المزيد من تآكل سيادة القانون في بولندا.

اقرأ أيضاً :

مسؤول أوروبي: 1500 "داعشي" عادوا لدول الاتحاد

وطالب البرلمان الأوروبي حكومة بولندا بتطبيق توصيات وقرارات المجلس، ولجنة البندقية (اللجنة الأوروبية للديمقراطية عن طريق القانون)، ومحكمة العدل الأوروبية.

كما طالب البرلمان حكومة وارسو بالتراجع عن التغييرات التي أجرتها على القضاء مؤخراً.

وفي وقت لاحق الأربعاء، انتقدت بولندا إقرار المشروع، وقالت وزارة الخارجية البولندية، في بيان: إن البرلمان الأوروبي "أضرّ بعملية التكامل في أوروبا".

وقال البيان: إن وارسو منفتحة على الحوار وينبغي أن تؤخذ ذرائعها في الاعتبار، مضيفاً: "قرار البرلمان الأوروبي حول بولندا أحادي الجانب، وبعيد عن تحليل معمق".

وتابع البيان: "بالإمكان وصف القرار بأنه يهدف للضغط السياسي".

ويعطي إقرار مشروع القانون الضوء الأخضر لتفعيل المادة السابعة من معاهدة الاتحاد الأوروبي التي تنظم العقوبات على الدول "المضطربة".

وهذه هي المرة الثانية في تاريخ الاتحاد التي يقر فيها البرلمان الأوروبي عقوبات ضد أعضائه، بعد أن أقرّ مشروع قانون مماثل في مايو الماضي ضد المجر.

مكة المكرمة