كندا تعتزم إثارة قضية الجبري مع الرياض وتتوعد برد قوي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7rdJdD

قضية سعد الجبري تأخذ صدى كبيراً

Linkedin
whatsapp
السبت، 08-08-2020 الساعة 21:49
 - ماذا قال الجبري في الدعوى القضائية التي رفعها ضد ولي العهد السعودي؟

محاولة اغتياله عبر إرسال فرقة لقتله بعد أسابيع من مقتل جمال خاشقجي.

- لماذا ترغب السعودية في القبض أو تصفية الجبري؟

لاتهام السلطات السعودية الجبري، بالتورط في قضايا فساد.

قال وزير الخارجية الكندي، إنه سيثير مع نظيره السعودي قضية محاولة اغتيال ضابط الاستخبارات السعودي السابق سعد الجبري في كندا.

وذكر وزير الشؤون الخارجية الكندي، فرنسوا فيليب شامباني، أنه "سيثير قضية سعد الجبري مع نظيره السعودي في أقرب فرصة ممكنة".

وأضاف شامباني في مقابلة مع صحيفة "غلوب وميل" الكندية، أنه سيطلب من المؤسسات الكندية المختصة إطلاعه على تفاصيل قضية الجبري قبل لقائه القادم مع نظيره السعودي.

وأكد الوزير الكندي أنه لم يكن يعلم بقضية الجبري عندما أعلن قبل 4 أشهر، الموافقة على استئناف الصادرات العسكرية للسعودية، التي تم تعليقها بعد اغتيال خاشقجي، ومنها صفقة عربات مدرعة بلغت قيمتها 14 مليار دولار.

وأنذر الوزير الكندي بأنه عندما تتدخل أي دولة في الشأن الداخلي الكندي "فسيكون رد الفعل قوياً"، مشدداً على أن التدخل في شؤون بلاده أمر غير مقبول، ولا يمكن التسامح معه.

جاء ذلك بعد يوم من الكشف عن الدعوى القضائية التي رفعها الجبري أمام القضاء الأمريكي، والتي يتهم فيها وليَّ العهد السعودي محمد بن سلمان، بمحاولة اغتياله في كندا وأمريكا.

وتتهم السلطات السعودية سعد الجبري، بالتورط في قضايا فساد، وطالبت الشرطةَ الدولية "الإنتربول" بتحديد تحركاته؛ على خلفية الاتهامات الموجهة إليه في القضية.

وقال المستشار الأمني السعودي السابق، سعد الجبري، بعد خلافه مع ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، إن "فرقة اغتيال" سافرت من السعودية إلى كندا؛ "في محاولة لقتله"، بعد أيام فقط من مقتل خاشقجي "على يد أفراد من المجموعة نفسها".

واتهم الجبري وليَّ العهد السعودي في الدعوى القضائية، بـ"إرسال فريق لقتله بعد أكثر من عام على فراره من السعودية، ورفض الجهود المتكررة من قِبل ولي العهد لإغرائه بالعودة إلى المملكة".

مكة المكرمة