قفزة تطبيعية.. "إسرائيل" تسمح لمواطنيها بزيارة السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8RMmQ7

رسمياً لا توجد علاقات دبلوماسية بين السعودية و"إسرائيل"

Linkedin
whatsapp
الأحد، 26-01-2020 الساعة 15:30

سمحت دولة الاحتلال الإسرائيلي بزيارة السعودية، لأول مرة في التاريخ، وذلك ضمن التقارب الكبير الذي يقوده ولي العهد محمد بن سلمان بالتطبيع مع سلطات الاحتلال.

ووقَّع وزير داخلية الاحتلال الإسرائيلي، أرييه درعي، اليوم الأحد، على قرار يسمح للإسرائيليين بزيارة السعودية، وفق بيان للوزارة نقلته صحيفة "هآرتس".

وسيسمح القرار بالسفر إلى السعودية لتأدية الشعائر الدينية في أثناء الحج والعمرة، أو في إطار رحلة عمل لا تتجاوز 9 أيام.

ويشترط قرار السماح بالسفر إلى السعودية أن يحصل الشخص المعنيُّ على دعوة من مسؤول سعودي.

ورسمياً لا توجد علاقات دبلوماسية بين السعودية و"إسرائيل"، لكن السنوات الأخيرة شهدت تقارباً كبيراً بينهما، وزادت العلاقات بشكل أكبر خلال الأسابيع التي خلت.

من جهة أخرى تعهد نتنياهو، مساء الثلاثاء الماضي، بتوقيع اتفاقيات سلام "تاريخية" مع مزيد من الدول العربية، وبضم جميع الكتل الاستيطانية في القدس والضفة الغربية المحتلة.

جاء ذلك في كلمة له خلال إطلاقه الحملة الانتخابية لحزب الليكود بقيادته، استعداداً لخوض انتخابات الكنيست (البرلمان) المقررة في الثاني من مارس المقبل، بحسب صحيفة "يديعوت أحرونوت".

وقال نتنياهو إنه يتعهد بـ"توقيع اتفاقات سلام تاريخية مع مزيد من الدول العربية، وتشكيل تحالف دفاعي مع الولايات المتحدة، وكبح إيران نهائياً".

وباستثناء مصر والأردن، لا تقيم الدول العربية علاقات دبلوماسية علنية مع "إسرائيل"، وسط حديث متزايد عن تطبيع في مختلف المجالات بين دول خليجية والدولة العبرية.

مكة المكرمة