قطعوا صَلاتها.. اعتقال قريبة الشيخ صلاح بالأقصى

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/58venD

اعتُقلت قريبته أكثر من مرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-12-2019 الساعة 17:44

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، "منتهى أمارة"، ابنة شقيقة رئيس "الحركة الإسلامية" في فلسطين المحتلة، الشيخ رائد صلاح، في أثناء أدائها الصلاة بالمسجد الأقصى.

وأظهر مقطع صوره أحد المصلين، عناصر من الشرطة الإسرائيلية يحيطون بالسيدة الفلسطينية، وهي تؤدي الصلاة بالقرب من مصلى باب الرحمة، في الناحية الشرقية من المسجد الأقصى.

وحاول أحد عناصر شرطة الاحتلال الإسرائيلي الحديث معها، وهي تؤدي الصلاة، ثم قام عناصر الشرطة بوقفها بالقوة عن الصلاة واعتقالها.

واحتجَّت السيدة الفلسطينية على منعها من أداء الصلاة، وقالت للشرطي: "ماذا فعلتُ؟! أنا لم أضايق أحداً".

ثم اعتقلها عناصر من الشرطة، وسط احتجاجات مصلين كانوا بالمكان، في حين قالت "أمارة": "لن ننحني ولن ننكسر، فالأقصى لنا".

وسبق أن اعتقلت شرطة الاحتلال "أمارة" أكثر من مرة في المسجد الأقصى، خلال السنوات الماضية، وأُبعدت أكثر من مرة، فترات متفاوتة، عن المسجد.

من جانبها أوضحت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، في تصريح مكتوب، أن "الشرطة الإسرائيلية اعتقلت السيدة منتهى أمارة، واعتقلت أيضاً الفتى مجد قبها من قرية برطعة المحتلة، في أثناء أدائه الصلاة عند مصلى باب الرحمة".

ويمر مستوطنون إسرائيليون من منطقة باب الرحمة، في أثناء اقتحاماتهم للمسجد والتي تتم بحراسة ومرافقة عناصر من الشرطة الإسرائيلية.

وتطالب دائرة الأوقاف الإسلامية، المسؤولة عن إدارة شؤون المسجد، بوقف الاقتحامات، ولكن الشرطة الإسرائيلية لم تستجب لهذا الطلب.

وفي 24 نوفمبر الجاري، أدانت محكمة إسرائيلية في مدينة حيفا، الشيخ رائد صلاح بـ"التحريض على الإرهاب، ودعم تنظيم محظور"، حسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وذكرت القناة الـ13 الإسرائيلية أن الشيخ صلاح أُدين بدعم تنظيم محظور (الحركة الإسلامية،) في حين ذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" أنه أدين أيضاً بتهمة دعم الإرهاب.

مكة المكرمة