قرار دبلوماسي كويتي يخص الصين بعد تفشي كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yZxJJX

الفيروس ينتشر بشكل سريع في الصين

Linkedin
whatsapp
الأحد، 26-01-2020 الساعة 22:52

شرعت الكويت، ابتداء من الأحد، في إعادة عوائل بعثاتها الدبلوماسية الموجودين في الصين؛ بسبب تفشي السلالة الجديدة من فيروس كورونا.

وقال نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجار الله، في تصريح للصحفيين، إن الخارجية الكويتية بدأت إعادة عائلات بعثتها الدبلوماسية الموجودة في الصين، وأبقت على الحد الأدنى من الدبلوماسيين والإداريين؛ كإجراء احترازي من "كورونا".

وأضاف موضحاً: "طلبنا من سفارة الكويت لدى الصين والبعثات في بكين وكوانزو وشنغهاي وهونغ كونغ ترحيل عوائلهم والإبقاء على الحد الأدنى من الدبلوماسيين والإداريين".

وأشار إلى أن العملية بدأت من الأحد وتستمر الاثنين، واصفاً الأمر بأنه "إجراء احترازي طبيعي" بالنسبة لأعضاء البعثات الدبلوماسية في الخارج.

وفي الأيام الماضية أعلنت 5 دول خليجية، من بينها الكويت، فرض إجراءات احترازية لمنع انتقال فيروس "كورونا الجديد" من خلال فحص القادمين من الصين لمنع انتشار المرض.

وقال الرئيس الصيني شي جين بينغ، السبت، إن البلاد تواجه وضعاً خطيراً، حيث يقوم فيروس كورونا "بتسريع انتشاره"، فيما ذكرت تقارير حكومية أن الفيروس الجديد أدى إلى وفاة ما لا يقل عن 56 شخصاً، وإصابة نحو 2000 شخص.

وفيروس كورونا الجديد الذي بات يسمى بـ "فيروس ووهان"؛ نظراً لاكتشاف أول حالة إصابة بالفيروس بهذه المدينة، ظهر في 12 ديسمبر 2019، ينتقل عن طريق الجو في حالات التنفس والعطاس والسعال.

ومن أول أعراض الإصابة بالفيروس: ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحَنجرة، والسعال، وضيق في التنفس، والإسهال، وفي المراحل المتقدمة يتحول إلى التهاب رئوي، وفشل في الكلى، قد ينتهي بالموت.

وتسبب ظهور فيروس كورونا الجديد بالصين بحالة من الرعب سادت العالم أجمع، خاصة بعد مطالبة منظمة الصحة العالمية بالاستعداد لحالات إصابة بالفيروس.

مكة المكرمة