عُمان وسنغافورة تنفذان تمريناً مشتركاً في "الأمن البحري"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D3vm8p

 أقيم التمرين عبر تقنية الاتصال المرئي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 28-07-2021 الساعة 19:47

- من الجهة المنظمة للتمرين؟

مركز دمج المعلومات التابع لقيادة الأمن البحري بجمهورية سنغافورة.

- ما الهدف من التمرين؟

تبادل المعلومات والخبرات المتعلقة بالأمن البحري.

تشارك شرطة عُمان السلطانية ممثلة بقيادة شرطة خفر السواحل في تمرين الأمن البحري، الذي ينظمه مركز دمج المعلومات التابع لقيادة الأمن البحري بجمهورية سنغافورة.

ووفق ما أوردت "وكالة الأنباء العُمانية" اليوم الأربعاء، بدأ التمرين الذي يقام عبر تقنية الاتصال المرئي أمس الثلاثاء، وسيختتم يوم غد الخميس.

ويهدف التمرين إلى تبادل المعلومات والخبرات المتعلقة بالأمن البحري.

وترأس جانب شرطة عُمان السلطانية العقيد عبد العزيز بن محمد الجابري مساعد قائد شرطة خفر السواحل.

وتمارس شرطة خفر السواحل العُمانية دوراً مهماً في تأمين السواحل والتصدي لعمليات التسلل والتهريب عبر البحر الإقليمي العماني.

وتعمل من خلال زوارق مجهزة لتنفيذ عمليات البحث والإنقاذ ومساعدة الصيادين الذين تتقطع بهم السبل في عرض البحر.

كما تضطلع شرطة خفر السواحل بمهام حفظ وسلامة موانئ الصيد على طول السواحل العمانية، والموانئ التجارية والصناعية، وتأمين المنشآت والمرافق الهامة بها، والتأكد من امتثال جميع الموانئ العمانية للمدونة الدولية لأمن السفن والمرافق المينائية.

وتبذل أيضاً جهوداً كبيرة في التصدي للجرائم بمختلف أشكالها، ومكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية من خلال مكافحة التهريب والتصدي لتجار ومروجي المواد المخدرة، إضافة إلى الجهود التوعوية.

مكة المكرمة