"عهد" فلسطين.. طفلة رضعت مقاومة "إسرائيل" منذ صغرها

الرابط المختصرhttp://cli.re/gmA4oe

الصورة الشهيرة لعهد التميمي وهي تقارع جندياً إسرائيلياً (أرشيف)

Linkedin
whatsapp
الأحد، 29-07-2018 الساعة 11:06

فتاة الشعر الذهبي كشمس فلسطين، طُبعت صورتها في أذهان المؤمنين بالقضية، وهي تقاوم بنعومتها وصرخاتها جنود احتلال مدجّجين بالسلاح حاولوا اقتحام بيتها واعتقال أهلها.

"عهد التميمي" (17 عاماً) أصبحت حرّة طليقة بعد 8 أشهر من الاعتقال في سجون "هشارون" الإسرائيلي؛ بزعم إعاقة عمل ومهاجمة جنود الاحتلال في بلدتها "النبي صالح" بالضفة الغربية.

فور إطلاق سراحها عادت "عهد" لتؤكد أن الشعب الفلسطيني مستمر في مقاومته للاحتلال الإسرائيلي حتى زواله، قائلة: "الاعتقال لن يكسرنا".

وأضافت: "الأسيرات بمعنويات قوية، وأحمل رسائل منهن سأكشفها مساء اليوم، وأشكر كل من ساندني ووقف معي وعائلتي خلال فترة اعتقالي".

وقبل اعتقالها، انتشر مقطع فيديو ظهرت فيه "عهد" مع ابنة عمها نور التميمي، وهما تقتربان من جنديين إسرائيليين حاولا اقتحام منزلها، وتطلبان منهما مغادرة المكان.

وفي أعقاب احتجاجات اندلعت في الأراضي الفلسطينية، إثر إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، القدس عاصمة لـ"إسرائيل"، انتشر مقطع فيديو أظهرها تقترب من جنديين وتبدأ بدفعهما وركلهما، وتوجيه صفعات لهما.

هذا الفيديو لم يكن الأول، إذ إن "أيقونة فلسطين" ظهرت مرّات عدّة في مقاطع مصوّرة وهي في عمر العاشرة، تقارع الجنود الإسرائيليين خلال المسيرات الشعبية التي داومت على المشاركة فيها.

من هي عهد التميمي؟

فتاة قرية "النبي صالح" الفلسطينية، التي حازت جزءاً من المشهد الفلسطيني في مقارعة الجنود الإسرائيليين منذ سنوات، لكن صدى صوتها وصل العالمية بعد أن اعتقلتها "إسرائيل"، على خلفية مظاهرات مناهضة للقرار الأمريكي بشأن القدس.

واشتهرت الفتاة فلسطينية بصورها وهي طفلة صغيرة تواجه جنود الاحتلال، ولفتت إليها أنظار العالَمين العربي والغربي، ولم تحِد عن هذا الطريق حتى اعتقالها، فتحولت إلى رمز في مواجهة الاحتلال.

نتيجة الصورة ل ahed tamimi

ومنذ نعومة أظافرها، حرصت عهد على المشاركة في المسيرات الأسبوعية المناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري ومواجهة الجيش الإسرائيلي، وبات خيار المقاومة بالنسبة لها وللعائلة واجباً أكثر منه خياراً.

ولطالما شوهدت عهد وهي تواجه جنود الاحتلال بجسدها النحيف؛ مرة عند اعتقال أخيها ومرات أخرى عند اعتقال والديها، وقد حافظت بمقارعتها الإسرائيليين على الحضور في وسائل الإعلام.

نتيجة الصورة ل عهد التميمي

وفي تصريح سابق لـ"الخليج أونلاين"، قال بسّام التميمي والد عهد: إنها "مصرّة على إيصال رسالة مفادها أن المقاومة هي وسيلة للنضال ودحر هذا الاحتلال الغاشم عن أرضنا".

وأكّد، حينما كانت مُعتقلة، أن حملات التضامن المحلية والعربية والدولية مع ابنته "مشجّعة للغاية، وتؤكّد أن الجميع يرفض الاحتلال".

"عهد كانت تشكّل درعاً بشرياً قوياً تمنع به الاحتلال من اقتحام منزلها وقرية النبي صالح التي تسكن فيها، وتجبره على التراجع بقوة الإرادة والشجاعة التي تملكها منذ الصغر"، قال بسّام.

ولفت النظر إلى أن ابنته "ما تزال تؤمن برسالتها في مقاومة الاحتلال، حتى وإن كان الثمن حريتها وإبعادها عن عائلتها وقريتها التي قدّمت 22 شهيداً خلال السنوات الأخيرة"، مضيفاً: "عهد شربت وتجرّعت المقاومة منذ صغرها".

 

وسنة 2012 فازت عهد بجائزة "حنظلة للشجاعة"، التي رعتها بلدية "باشاك شهير" بمدينة إسطنبول التركية؛ لشجاعتها في تحدي الجيش الإسرائيلي، والتقت في حينه رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان وعقيلته.

وانضمت التميمي التي شهدت استشهاد شقيقها سنة 2012، إلى عدد كبير من الأطفال الفلسطينيين القُصّر في سجون الاحتلال؛ تعرض 64% منهم للضرب المبرح على يد القوات الإسرائيلية، حسب ما ذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية.

صوت فلسطين إلى العالم

وعلى مدار أشهر لم تغب صور التميمي عن مواقع التواصل الاجتماعي ولا القنوات التلفزيونية العربية، كيف لا وهي الفتاة التي استطاعت أن تُسمع بصرختها قهر شعب يقع تحت وطأة الاحتلال.

وحظيت قضية اعتقال التميمي ومحاكمتها بتغطية إعلامية عالمية، وخرجت من أجلها مئات المظاهرات والوقفات المطالِبة بالإفراج عنها.

نتيجة الصورة ل عهد التميمي

وفي معظم أنحاء العالم والدول العربية تحديداً، غدت عهد أيقونة الطفولة الفلسطينية المقاوِمة للاحتلال، بعد أن اشتهرت بمقطع الفيديو الذي ظهرت فيه تحاول صد جندي إسرائيلي حاول اعتقال أبيها وأخيها.

وشهدت العواصم الأوروبية وقفات تضامنية عقب محاكمتها، طالب الناشطون من خلالها بالإفراج عنها ووقف الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأطفال. وقال فلسطينيون "إنها نجحت في إيصال قضيتها إلى العالم".

صور عهد التميمى

نتيجة الصورة ل عهد التميمي

نتيجة الصورة ل عهد التميمي

وتنوعت صور التضامن مع التميمي بين وقفات احتجاجية، وأغانٍ وحملات إعلانية باسمها، وتغريدات وحلقات برامجية لإعلاميين ومشاهير عرب وأجانب.

وضمن الاستعدادات لإطلاق سراحها رسم الفنان الإيطالي العالمي "جوريت أغوش" جدارية ضخمة لـ"عهد" على جدار الفصل العنصري في مدينة بيت لحم، وعلى أثرها اعتقلته قوات الاحتلال.

نتيجة الصورة ل عهد التميمي

 

مكة المكرمة