عبيد الوسمي يخلف الداهوم في مجلس الأمة الكويتي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/MDvd34

الوسمي يعد من الشخصيات البارزة في الكويت

Linkedin
whatsapp
السبت، 22-05-2021 الساعة 22:46
- ما سبب هذه الانتخابات؟

بعد إبطال مقعد البرلماني بدر الداهوم الذي تم استبعاده بحكم قضائي.

- ماذا قال أمير الكويت عن الانتخابات؟

أشاد فيها بدور الجهات القضائية وبقية الجهات التي ساهمت في إنجاحها.

بات في حكم المؤكد فوز المرشح عبيد الوسمي بمقعد مجلس الأمة في الانتخابات التكميلية لشغل مقعد النائب بدر الداهوم المستبعد من مجلس الأمة بقرار قضائي.

وبحسب وسائل إعلام كويتية، فإن الوسمي يتصدر الأصوات بأكثر من 43 ألف صوت، يليه أقرب منافسيه بأكثر من 1330 صوتاً.

وبدأت عملية فرز الأصوات التي يتصدر قائمة المرشحين فيها عبيد الوسمي، مساء السبت، بعدما كانت قد انطلقت عملية التصويت في الثامنة صباحاً بالتوقيت المحلي لشغل مقعد الداهوم في الدائرة الخامسة للفصل التشريعي الـ16.

وتنافس على المقعد 16 مرشحاً بينهم امرأة واحدة، حيث تشير الأرقام الأولية إلى اكتساح النائب السابق عبيد الوسمي نتائج التصويت بفارق كبير عن أقرب منافسية.

وأشاد أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد، بالدور الكبير الذي قام به أعضاء اللجنة القضائية العليا المشرفة على سير العملية الانتخابية التكميلية في الدائرة الانتخابية الخامسة، وبالجهود التي قامت بها الجهات الرسمية.

وقال إن تلك الجهود سهلت على المواطنين عملية الاقتراع "وبصورة عكست الوجه الحضاري للوطن العزيز".

وفي منتصف مارس، أبطلت المحكمة الدستورية عضوية النائب المعارض بدر الداهوم؛ على خلفية اتهامات سابقة متعلقة بمس الذات الأميرية.

وجاء قرار المحكمة الكويتية بعد تقديم 3 ناخبين في الدائرة الخامسة التي ينتمي لها الداهوم لطعون يعترضون فيها على فوزه بالمقعد الانتخابي؛ بسبب إدانته في قضية جنائية تمس حقوق أمير البلاد وسلطاته عام 2014.

وتسبب القرار بحدوث أزمة سياسية بين المعارضة والحكومة التي يترأسها الشيخ صباح الخالد في الكويت، خاصة أن الداهوم نفسه قدم استجواباً لرئيس الوزراء.

وبرز اسم الوسمي على الساحة السياسية الكويتية بشكل كبير بعدما ترشح في انتخابات مجلس الأمة الكويتي فبراير 2012؛ وذلك عن الدائرة الرابعة، وتحصل آنذاك على المركز الثالث على الدائرة برصيد 22.068 صوتاً، ولكن تم إبطال المجلس بحكم المحكمة الدستورية الكويتية في تلك الفترة.

ويعد من رموز المعارضة الكويتية الشهيرة، وكذلك محامي مرافعات بارز في دول الخليج، ومن أشهرها مرافعاته لسجين الرأي الشاعر القطري محمد بن الذيب، وقدم وثيقة تسمى "وثيقة الكويت"، بالتعاون مع د. عبد الله النفيسي، من أجل معالجة الوضع السياسي والاقتصادي الحالي في دولة الكويت.

ويتألف مجلس الأمة الكويتي من 50 عضواً موزعين على 5 دوائر انتخابية، ويتم انتخابهم عن طريق الاقتراع العام السري المباشر لدورة برلمانية تستمر 4 سنوات.

مكة المكرمة