"طالبان" تكشف عن مفاجأة بمفاوضاتها مع أمريكا في قطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L4AwPv

يسعى الطرفان لوضع حداً للحرب المستمرة لنحو 18 عاماً

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-05-2019 الساعة 18:13

أكدت حركة "طالبان" أن "الهوة تتقلص" في المفاوضات الجارية بينها وبين الولايات المتحدة في دولة قطر، بشأن تنسيق الجدول الزمني لسحب القوات الأمريكية من أفغانستان.

وأعلن المتحدث باسم مكتب "طالبان" في الدوحة، سهيل شاهين، في رسالة صوتية وجهها اليوم السبت إلى وكالة "أسوشييتيد برس"، أن كلا الطرفين طرحا مقترحات جديدة بشأن سحب قوات الولايات المتحدة وحلف الناتو من البلاد، مشيراً إلى أن ذلك كان سيصبح خطوة ملموسة نحو اتفاق سيضع حداً للحرب المستمرة لنحو 18 عاماً، أي أطول حملة عسكرية أمريكية في الخارج.

وتابع شاهين قائلاً: "ثمة مقترحات لتقليص الهوة بين الطرفين، لكن التفاوض ما زال مطلوباً للتوصل إلى اتفاق نهائي".

وسبق أن أكد مسؤولون في "طالبان" للوكالة أن الولايات المتحدة تقترح سحب قواتها التي يقدر تعدادها بـ14 ألف عنصر، خلال عام ونصف العام، في حين تصر الحركة على تحقيق ذلك خلال ستة أشهر.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، أكد المبعوث الأمريكي الخاص للسلام في أفغانستان، زلماي خليل زاد، أن الطرفين المتفاوضين يحتاجان إلى أرضية مشتركة، وتطرق إلى أربعة أهداف مترابطة لا يمكن تسوية النزاع دون تحقيقها؛ وهي سحب القوات الأجنبية، وتقديم الضمانات في مجال مكافحة الإرهاب، وإطلاق الحوار الداخلي في أفغانستان، بالإضافة إلى تخفيف العنف، ما سيؤدي إلى وقف دائم لإطلاق النار.

وكانت حركة طالبان أعلنت، الأربعاء الماضي، على لسان المتحدث باسمها، ذبيح الله مجاهد، استئنافها المحادثات مع الجانب الأمريكي في العاصمة القطرية الدوحة، ضمن متابعة عملية السلام في البلاد.

وعقدت طالبان خمس جولات سابقة من المحادثات مع الولايات المتحدة، ممثلة في مبعوثها الخاص للسلام، زلماي خليل زاد، على أمل تحقيق حل سلمي للصراع الأفغاني المستمر منذ 17 عاماً.

وسبق أن عُقدت جولتان سابقتان في الدوحة، كانت الثانية في يناير الماضي، بين واشنطن وممثلين عن حركة طالبان في الدوحة، استمرت ستة أيام.

مكة المكرمة