طائرات مسيرة إماراتية تستهدف مطار معيتيقة الليبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/G5DPzQ

المطار متوقف عن العمل منذ 2 سبتمبر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 17-09-2019 الساعة 16:38

أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً، اليوم الثلاثاء، أن طيراناً مسيراً إماراتياً استهدف مطار معيتيقة الدولي في طرابس.

وقالت الحكومة في بيان نشرته عبر المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" على صفحته بموقع "فيسبوك": إن "الطيران الإماراتي المسيّر الداعم لمجرم الحرب (خليفة) حفتر يستهدف قبل قليل مطار معيتيقة الدولي"، دون توضيح نتائج هذا الاستهداف.

وأضافت في بيانها أن هذا القصف يأتي "استمراراً للسجل الإجرامي في استهداف البنى التحتية والمطارات ومحاولة يائسة منه (حفتر) لتعويض خسائره".

وسبق لمسؤولين ليبيين أن كشفوا أن الإمارات تقاتل في ليبيا إلى جانب اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في معركته ضد حكومة الوفاق، حيث يوجد لها عدد من الجنود يشرفون على إرسال طائرات مسيرة، وقيادة غرف التحكم.

وتستخدم القوات المسلحة الإماراتية قاعدة الخروبة العسكرية، الواقعة على بعد نحو 1300 كيلومتر جنوب شرقي العاصمة طرابلس، لنقل الأسلحة والخبراء العسكريين والضباط الداعمين لحفتر في حربه على المدن الليبية.

يشار إلى أن "معيتيقة" هو المطار المدني الوحيد الذي يعمل في العاصمة الليبية حالياً، وعند توقفه تحال كل الرحلات إلى مطار مصراتة.

وفي الثاني من سبتمبر الجاري، أعلنت وزارة المواصلات بحكومة "الوفاق الوطني" تعليق حركة الملاحة الجوية في هذا المطار؛ من جراء القصف المتكرر الذي يتعرض له من قبل قوات حفتر.

وتشن قوات حفتر، منذ الرابع من أبريل الماضي، هجوماً للسيطرة على طرابلس، أسفر عن سقوط أكثر من 1000 قتيل وأزيد من 5 آلاف و500 جريح، وفق ما أفادت به منظمة الصحة العالمية، في الخامس من يوليو المنصرم، لكنها فشلت في إحداث اختراق حقيقي نحو وسط العاصمة.

وتعاني ليبيا، منذ 2011، صراعاً على الشرعية والسلطة يتركز حالياً بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، وبين خليفة حفتر، الذي يتخذ من مدينة بنغازي مقراً له.

مكة المكرمة