صحيفة كويتية: الحكومة الجديدة ستضم 7 وجوه جديدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5zKMYa

الشيخ صباح الخالد التقى عدداً من الشخصيات العامة والنواب

Linkedin
whatsapp
السبت، 04-12-2021 الساعة 22:55
- ما آخر تطورات تشكيل الحكومة الكويتية الجديدة؟

لم يتم حسم الأمر حتى الآن، لكن مصادر تحدثت عن ضم 6 إلى 7 أسماء جديدة بحد أقصى.

- ما ملامح الحكومة الكويتية التي يجري تشكيلها؟

الحديث يدور عن تشكيل حكومة تكنوقراط.

قالت صحيفة كويتية إن رئيس الوزراء المكلّف الشيخ صباح الخالد، يواصل مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، وإنه لم يعلن بعد عن الأسماء الجديدة المرشحة للانضمام.

ونقلت صحيفة "الأنباء" المحلية، عن مصادر، أن رئيس الوزراء استقبل عدداً من رجالات الدولة والمرشحين والشخصيات العامة والمرشحين لشغل مناصب وزارية.

ولم تنفِ المصادر أو تؤكد الأسماء الجديدة التي يتردد الحديث عن ترشيحها لتولي حقائب وزارية، مؤكدةً أنها لا تزال في جعبة رئيس الوزراء.

ومن بين الأسماء التي يجري الحديث عنها: مها البغلي، ومناف الهاجري، والشيخ ثامر جابر الأحمد، وعادل عبد الرزاق الحنيان، وعلي العازمي، إضافة إلى النواب: حمد روح الدين، ومحمد الراجحي، وهشام الصالح، ومبارك العرو.

وقالت المصادر إن الحكومة ستحضر جلسة البرلمان المقررة في الـ21 من الشهر الجاري، في حال تم تشكيلها وأدت اليمين قبل موعد الجلسة، لكنها أكدت أن الحكومة ستكون حاضرة في جلسة 4 يناير المقبل.

وعن توجيه دعوة إلى اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء، قالت المصادر إن الأمور مستقرة ولا يوجد طارئ يستدعي عقد جلسة استثنائية.

وكشفت المصادر أن تحقيق المطالبات المتكررة بتشكيل حكومة تكنوقراط من شأنه دعم الوزراء المتخصصين الذين أصبحت لديهم خبرات تراكمية، خصوصاً في التصدي لفيروس كورونا.

وأشارت إلى وجود اعتراض على عودة بعض الوزراء السابقين إلى الحكومة الجديدة، وقالت إن المطلوب هو شخصيات جديدة لديها كفاءة تمكنها من تحقيق المصلحة العامة.

وأكدت أن الوزراء الذين سيغادرون الحكومة يتراوح عددهم بين 6 و7 بحد أقصى.

وقالت المصادر: إنه "لا حديث حالياً عن تطبيق أي إغلاق للمطار أمام المواطنين، بسبب المتحور الجديد من كورونا، وإن هناك مشاورات مستمرة لبحث كل التطورات".

وأضافت: "نحن نترقب تطورات المتحورة الجديدة (أوميكرون)، وفي مقدمة المتابعين وزير الصحة باسل الصباح الذي يواصل هو وفريقه العمل باستمرار".

ولفتت إلى أن رئيس الوزراء أكد أن وزارة الصحة تحت قيادة الوزير الحالي أثبتت نجاعتها.

 وتترقب الكويت تشكيل حكومة صباح الخالد الرابعة التي تم تكليفه بها الشهر الماضي، بعد أن تقدم باستقالة حكومته الثالثة قبيل صدور العفو الأميري، تمهيداً لإنهاء الخلاف السياسي بين الحكومة ومجلس الأمة.

مكة المكرمة