صحيفة: دول تعمل لتحويل الكويت إلى حديقة خلفية لغسل الأموال

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1zYR2A

مكافحة غسل الأموال تزايدت مؤخراً بالكويت

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 07-08-2020 الساعة 12:56

ما الهدف من قيام دول بـ"تحويل الكويت إلى حديقة خلفية لغسل الأموال"؟

إبعاد أنظار المنظمات والمؤسسات الدولية عن "الموبقات" التي تقوم بها الدول المتهمة.

من آخر المتهمين من الإعلاميين وأقاربهم في غسل الأموال؟

الفنانة فوز الشطي، والإعلامية نهى نبيل وزوجها إبراهيم خليل جمعان.

تتعمق فضائح غسل الأموال المتورط فيها شخصيات كويتية مختلفة، في حملة واسعة تشنها السلطات الحكومية ضد متورطين، وسط اتهامات لدول بالاشتراك في "مؤمرة غسل الأموال".

ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن مصادر اتهامها لـ"بعض الدول" (دون تسميتها) بالاشتراك في "مؤامرة غسل الأموال التي تجري في الكويت".

وقالت المصادر إن تلك الدول تقوم عبر "فاسدين تابعين لها بتحويل البلاد إلى حديقة خلفية لغسل الأموال".

وأشارت إلى أن الهدف من ذلك "إبعاد أنظار المنظمات والمؤسسات الدولية عن الموبقات التي تقوم بها، وحتى لا يتم تخفيض تصنيفاتها في المؤشرات الدولية".

في سياق متصل نقلت الصحيفة الكويتية عن مصدر أن هناك بلاغات أخرى يتوقع وصولها إلى النيابة العامة خلال الأيام المقبلة، ضمن جهود الحكومة في محاربة غسل الأموال ومحاسبة المتهمين فيها.

وكانت النيابة العامة بالكويت تسلَّمت رسمياً بلاغات جديدة بشأن غسل أموال وتضخم حسابات بعض المتهمين، كان أبرزها ضد الفنانة فوز الشطي، والإعلامية نهى نبيل. 

وقالت وسائل إعلام كويتية إن أسماء أخرى غير معروفة كانت ضمن البلاغات التي تسلمتها النيابة.

وأصدر النائب العام الكويتي، المستشار ضرار العسعوسي،  قراراً بتجميد أرصدة  الفنانة فوز الشطي، والإعلامية نهى نبيل، وإبراهيم خليل جمعان (زوج نهى نبيل).

وعادت قضايا ملاحقة مشاهير وسائل التواصل الاجتماعي ومقاضاتهم في الكويت بتهم غسل الأموال، أواخر يوليو الماضي، بعد الكشف عن اعتزام النيابة العامة مقاضاة 9 مشاهير.

وخلال الأشهر الأخيرة برزت عدة قضايا مرتبطة بـ"غسل الأموال"، اتهم فيها قيادات حكومية سابقة وحالية، ونائب بنغالي، إضافة إلى مشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي وإعلاميين.

مكة المكرمة