صحيفة: تحذير بريطاني للإمارات بسبب مانشستر سيتي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ndd2wz

لقاء بين بوريس جونسون وولي عهد أبوظبي (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الخميس، 22-04-2021 الساعة 14:40
- منذ متى تستحوذ الإمارات على ملكية مانشستر سيتي؟

منذ عام 2008.

- من الذي نقل التحذير البريطاني للإمارات؟

المبعوث البريطاني الخاص إلى الخليج إدوارد ليستر.

- كيف تفاعلت الإمارات مع التحذير البريطاني؟

مانشستر سيتي كان أول نادٍ إنجليزي وأوروبي ينسحب من البطولة المستحدثة.

قالت صحيفة إنجليزية، الخميس، إن الحكومة البريطانية حذرت دولة الإمارات من تأثر العلاقات معها في حال شارك نادي مانشستر سيتي في المسابقة المقترحة "دوري السوبر الأوروبي" لكرة القدم.

وذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية أن إدوارد ليستر، المبعوث الخاص لرئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون، حذر أعضاء بالحكومة الإماراتية من تأثر العلاقات، خلال رحلة له بالمنطقة تصادفت مع الإعلان عن دوري السوبر الأوروبي.

ومنذ عام 2008 تستحوذ مجموعة أبوظبي المتحدة على ملكية مانشستر سيتي الإنجليزي، ويدير المجموعة منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الوزراء الإماراتي ووزير الشؤون الرئاسية.

واعتبرت الصحيفة أن استخدام أحد أهم المستشارين لجونسون "يؤكد الطريقة التي حاول فيها رئيس الوزراء إحباط عملية الانشقاق المفاجئة لكبار الأندية الأوروبية".

وكان مكتب رئيس الوزراء البريطاني قد أعلن، في فبراير الماضي، تعيين إدوارد ليستر مبعوثاً خاصاً جديداً لمنطقة الخليج العربي؛ في خطوة لتعزيز علاقات لندن مع الخليج بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي.

وبالعودة إلى المسابقة المستحدثة، فقد كان مانشستر سيتي أول نادٍ إنجليزي وأوروبي يعلن انسحابه منها ليل الثلاثاء - الأربعاء، قبل أن تلحقه الأندية الإنجليزية الخمسة المشاركة أيضاً.

وفي 19 أبريل الجاري أعلن 12 نادياً أوروبياً كبيراً تأسيس بطولة "السوبر ليغ" بمشاركة 20 فريقاً، بدعم وتمويل بنك "جي بي مورغان" الأمريكي، في خطوة أثارت مخاوف الاتحاد القاري من توجيه ضربة قاسية لدوري أبطال أوروبا، أكثر البطولات الأوروبية شعبية وجماهيرية في العالم.

وبعد أقل من 48 ساعة من الإعلان، انسحبت 9 أندية إنجليزية وإيطالية وإسبانية، فيما لم يتبقَ سوى ريال مدريد وغريمه برشلونة عن إسبانيا، إضافة إلى يوفنتوس الإيطالي.

بدورها أعلنت الحكومة البريطانية أنها بصدد إجراء مراجعة مهمة للعبة يقودها المشجعون بإشراف تريسي كراوتش وزيرة الرياضة السابقة، حيث سيتم تشديد المعايير المتعلقة بفحص "المديرين والملاك" في عمليات الاستحواذ على الأندية في بريطانيا.

مكة المكرمة