صحيفة باكستانية: قطر تشهد اتفاقاً تاريخياً السبت المقبل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/qmnYWe

الحرب في أفغانستان كلفت أمريكا كثيراً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 26-02-2020 الساعة 18:16

ذكرت صحيفة "إيكونميك تايمز" الباكستانية أن دولة قطر وجهت دعوة إلى باكستان لحضور مراسم توقيع اتفاق السلام بين أمريكا وحركة طالبان، مشيرة إلى أن العاصمة القطرية الدوحة ستشهد، يوم السبت القادم، "اتفاقاً تاريخياً" سينهي أطول حرب أمريكية في أفغانستان راح ضحيتها آلاف الجنود الأمريكيين.

وتحت عنوان "قطر تدعو باكستان لحضور توقيع اتفاق السلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان"، قالت الصحيفة في مقال لها نشر، اليوم الأربعاء: إن "سفير قطر في باكستان، صقر بن مبارك، وجه نيابة عن وزير الخارجية القطري، الشيخ حمد بن عبد الرحمن آل ثاني، دعوة إلى وزير الخارجية شاه محمود قريشي، مساء الثلاثاء ، حسبما ذكر راديو باكستان الحكومي".

وأضافت: إن "قريشي رحب باتفاق السلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان، قائلاً إن باكستان لطالما رأت أنه لا يوجد حل عسكري للصراع الأفغاني".

وقال قريشي إن باكستان وقطر أدتا "دوراً محورياً" في تعزيز عملية المصالحة الأفغانية.

وأعرب قريشي عن ثقته في أن اتفاق السلام سيؤدي إلى حوار داخل أفغانستان.

وختمت الصحيفة بالقول: إن "الاتفاق سينهي أطول حرب أمريكية في أفغانستان، حيث فقدت الولايات المتحدة أكثر من 2400 جندي منذ أواخر عام 2001، عندما غزت البلاد بعد هجمات 11 سبتمبر الإرهابية".

والجمعة الماضي، أعلنت الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن خفض التصعيد بشكل ملموس في أفغانستان، وذلك تتويجاً لجهود دولة قطر التي رعت جولات التفاوض بينهما خلال الفترة السابقة.

وأكد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر"، أن بلاده توصلت إلى تفاهم مع حركة طالبان بشأن خفض العنف في أفغانستان.

وشكرت الولايات المتحدة، في بيان لسفارتها في الدوحة، دولة قطر على دورها الفاعل، الذي استمر أشهراً طويلة من المحادثات مع طالبان، وهو ما توج بالاتفاق لإنهاء حالة عدم الاستقرار في أفغانستان.

بدورها وجهت حركة "طالبان" الشكر لدولة قطر لمساهمتها في التوصل إلى هذا الاتفاق.

وتشهد أفغانستان، منذ الغزو الأمريكي عام 2001، صراعاً بين طالبان من جهة، والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى؛ ما تسبب في سقوط آلاف الضحايا المدنيين.

وتسيطر طالبان على نحو 59 من أصل 407 وحدات إدارية تتشكل منها أفغانستان، بينما تتمتع بنفوذ في 119 وحدة إدارية أخرى، وفق تقرير مكتب الولايات المتحدة لإعادة إعمار أفغانستان.

مكة المكرمة