سوريا برأس القائمة.. 11 شخصاً يموتون جوعاً كل دقيقة عالمياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Qkwvb3

أكثر من 520 ألف شخص على حافة المجاعة

Linkedin
whatsapp
السبت، 10-07-2021 الساعة 10:14

كم شخصاً يموت بوباء كورونا في الدقيقة؟

7 أشخاص.

كم شخصاً يعاني من أزمة الانعدام الغذائي؟

155 مليوناً.

قالت منظمة مكافحة الفقر "أوكسفام"، إن 11 شخصاً يموتون من الجوع كل دقيقة، فيما تتصدر سوريا دول العالم التي يعاني سكانها الجوع بنسبة 60%.

وأكّدت المنظمة في تقرير بعنوان "فيروس الجوع يتكاثر"، نُشر أمس الجمعة، أن عدد الذين يواجهون ظروفاً شبيهة بالمجاعة في جميع أنحاء العالم، قد زاد ستة أضعاف خلال العام الماضي.

وأضافت أن عدد القتلى من المجاعة يفوق عدد الوفيات الناجمة عن كوفيد-19، الذي يقتل نحو سبعة أشخاص في الدقيقة.

وأشارت المنظمة الإنسانية أيضاً إلى أن 155 مليون شخص حول العالم يعيشون الآن في مستويات أزمة، بسبب انعدام الأمن الغذائي أو ما هو أسوأ، نحو 20 مليوناً أكثر من العام الماضي، ونحو ثلثيهم يواجهون الجوع، لأن بلادهم في صراع عسكري.

من جانبها قالت رئيسة منظمة "أوكسفام" في أمريكا آبي ماكسمان: إن "الإحصاءات مذهلة، لكن يجب أن نتذكر أن هذه الأرقام تتكون من أفراد يواجهون معاناة لا يمكن تصورها، وحتى شخص واحد هو رقم كبير للغاية".

وأردفت ماكسمان: "اليوم، دفع الصراع المستمر، والتداعيات الاقتصادية لكورونا، وأزمة المناخ المتفاقمة، أكثر من 520 ألف شخص إلى حافة المجاعة... وبدلاً من محاربة الوباء، صارعت الأطراف المتحاربة بعضها بعضاً، وفي كثير من الأحيان كانت الضربة الأخيرة ضد ملايين المتضررين بالفعل من كوارث الطقس والصدمات الاقتصادية".

ورغم الوباء، بينت المنظمة أن الإنفاق العسكري العالمي زاد بمقدار 51 مليار دولار خلال الوباء، وهو مبلغ يتجاوز بما لا يقل عن ستة أضعاف، ما تحتاجه الأمم المتحدة لوقف الجوع.

وبناءً على التقرير لا تزال بعض أسوأ بؤر الجوع الساخنة في العالم تعاني من الصراع، وضمن ذلك أفغانستان وإثيوبيا وجنوب السودان وسوريا واليمن، لتشهد ارتفاعاً في مستويات الجوع الشديد منذ العام الماضي.

وأشارت المنظمة إلى أن عدد الذين يهددهم الجوع في سوريا 12.4 مليون بنسبة 60% من عدد السكان، فيما تلتها جنوب السودان بـ5.6 ملايين بنسبة 55%، واليمن بـ13.5 مليون نسمة بنسبة 45%، ثم أفغانستان بـ13.2 مليون بنسبة 42%.

مكة المكرمة