سلاحا الجو القطري والتركي يطلقان تمرين "صقر 20"

قطر وتركيا تربطهما علاقات استراتيجية مميزة

قطر وتركيا تربطهما علاقات استراتيجية مميزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 23-04-2018 الساعة 20:49


أطلقت القوات الجوية القطرية التمرين العسكري السنوي "صقر 20" الذي ينفذ بمشاركة قوات من سلاح الجو التركي.

وحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع بدولة قطر، الاثنين، فإن "التمرين انطلق، أمس الأحد، بحضور الفريق الركن طيار غانم بن شاهين الغانم، رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، وعدد من القادة الضباط".

وأشار إلى أن "التمرين العسكري سيتواصل حتى 29 أبريل الجاري".

وذكر البيان أن "القوات الجوية الأميرية تشارك في التمرين بطائرات عسكرية من نوع "ميراج" "والفاجيت"، إضافة لمروحيات هليكوبتر من طراز "لاكوستا" والكوماندو".

وأضاف: إن "سلاح الجو التركي شارك بطائرات حربية من طراز "F-16"، وطاقم جوي من معظم التخصصات، في سبيل تبادل الخبرات بين قوات كلا البلدين".

وبحسب البيان فإن تمرين "صقر 20" تجريه القوات الجوية الأميرية القطرية بشكل سنوي بمشاركة نظيرتها التركية.

اقرأ أيضاً :

اتصال بين أمير قطر وأردوغان لبحث العلاقات والقضايا الإقليمية

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت الخميس الماضي، عن مشاركة قوات تابعة لها في المناورات العسكرية "صقر 20" في دولة قطر، خلال الفترة من 22 إلى 29 أبريل الجاري.

وذكرت في بيان أن "المناورات تهدف إلى تعزيز الصداقة والتعاون والتنسيق وتطوير العمل المشترك، وتبادل الخبرات بين تركيا والقوات الجوية القطرية".

وأوضح البيان أن "3 مقاتلات من طراز "F-16" تابعة لسلاح الجو التركي، ستشارك في المناورات".

كما يشارك في المناورات عناصر دعم أخرى، إلى جانب جنود من قيادة القوات المشتركة التركية - القطرية.

جديرٌ بالذكر أن دولتي قطر وتركيا تربطهما علاقات استراتيجية مميزة، أسست لشراكة تقوم على مبدأي التوافق والتكامل.

ويتزامن تنفيذ التمرين مع استمرار فصول أقوى أزمة تعصف بالخليج العربي منذ 5 يونيو 2017، بعد إعلان السعودية والإمارات والبحرين حصار قطر برياً وبحرياً وجوياً، بزعم "دعم الإرهاب"، وهو ما نفته الأخيرة جملة وتفصيلاً، وشددت على أنها تواجه حملة من الأكاذيب والافتراءات، تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني والتنازل عن سيادتها.

مكة المكرمة