سفير قطر في غزة.. لقاء مع "حماس" وإعلان عن موعد صرف المساعدات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EKnqMb

العمادي خلال استقباله رئيس حركة "حماس" بغزة يحيى السنوار

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 02-02-2021 الساعة 11:01
- ماذا ناقش العمادي مع حركة "حماس"؟

الأوضاع السياسية الراهنة في فلسطين,

- متى تجرى الانتخابات الفلسطينية؟

التشريعية في 22 مايو، والرئاسية في 31 يوليو، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس,

بحث رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، السفير محمد العمادي، مساء الاثنين، مع رئيس حركة "حماس" بالقطاع، يحيى السنوار، التطورات السياسية الفلسطينية، فيما تبدأ عملية صرف المساعدات النقدية المقدمة من الدوحة الخميس القادم.

وقالت اللجنة القطرية في بيان، إن العمادي بحث في مقرها بمدينة غزة مع وفد الحركة "الأوضاع السياسية الراهنة وتطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية".

وأعرب العمادي، الذي وصل إلى غزة مساء الأحد الماضي، "عن أمله الكبير في تحقيق الاستقرار في الأراضي الفلسطينية كافة بعد نجاح العملية الانتخابية المرتقبة".

ومن المقرر أن تُجرى الانتخابات الفلسطينية على 3 مراحل خلال العام الجاري؛ التشريعية في 22 مايو، والرئاسية في 31 يوليو، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس، وفق مرسوم رئاسي.

وأكد السفير العمادي "استمرار تقديم الدعم للفلسطينيين".

من جهته شكر السنوار الدوحة على المنحة المالية المقدمة لشعب الفلسطيني، وفق البيان.

في سياق متصل أكد السفير العمادي أن اللجنة، وبالتعاون مع صندوق قطر للتنمية، ستبدأ عملية صرف المساعدات النقدية للأسر المتعففة في قطاع غزة، يوم الخميس المقبل.

وأوضح السفير العمادي أن المنحة ستصرف لـ100 ألف أسرة مستورة ومتعففة في محافظات قطاع غزة، بواقع 100 دولار لكل عائلة.

وأشار إلى أن عملية التوزيع ستتم عبر فروع بنك البريد في محافظات القطاع، ضمن إجراءات الوقاية المتبعة لمواجهة تفشي فيروس "كورونا"، حفاظاً على سلامة المستفيدين ولضمان التزامهم بإجراءات الوقاية والتعقيم والتباعد الاجتماعي.

وشدد على أن عملية التوزيع ستتم بإشراف كامل من طواقم اللجنة القطرية، وبالتعاون مع كل من وزارتي "الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات" و"التنمية الاجتماعية" بغزة، بشكل يضمن تحقيق أعلى معايير الأمان والسلامة التامة للمستفيدين والعاملين في مراكز التوزيع، في ظل انتشار "كورونا" في قطاع غزة.

والأحد، أصدر أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، تعليمات بتخصيص منحة مالية بقيمة 360 مليون دولار لدعم قطاع غزة، يتم صرفها على مدار عام 2021، بدءاً من يناير الماضي، وفق وكالة الأنباء القطرية الرسمية.

وتُنفذ اللجنة القطرية التابعة لوزارة الخارجية القطرية عشرات المشاريع الحيوية والمهمة في القطاع، إضافة لتوزيع مساعدات مالية "شهرية" مخصصة لإعانة الفقراء.

وفي غزة يعيش ما يزيد عن مليوني فلسطيني أوضاعاً اقتصادية ومعيشية متردية للغاية، جراء الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ 2006.

مكة المكرمة