روسيا تؤسس لوجود عسكري دائم في قاعدتين بسوريا

وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في قاعدة حميميم الجوية في سوريا

وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في قاعدة حميميم الجوية في سوريا

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 26-12-2017 الساعة 14:56


أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الثلاثاء أن بلاده بدأت التأسيس لوجود دائم لها في قاعدتيها الجويتين بسوريا في طرطوس وحميميم.

وأضاف شويغو، في اجتماع بوزارة الدفاع الثلاثاء: "اعتمد رئيس الأركان الأسبوع الماضي هيكل القاعدتين في طرطوس وحميميم. بدأنا إقامة وجود دائم هناك".

وقال شويغو: إن "القائد العام للقوات المسلحة الروسية صدق، الأسبوع الماضي، على هيكل وقوام كوادر القاعدتين الأساسيتين في طرطوس وحميميم، وبدأنا بتشكيل مجموعة قوات دائمة هناك".

وأشار المسؤول الروسي إلى أن العملية العسكرية في سوريا هي "إحدى المهام الرئيسية التي كانت تقوم بها القوات المسلحة (في عام 2017)، وخصوصاً القوات الجوية الفضائية، والشرطة العسكرية، وقوات مشاة البحرية، ووحدات الطيران دون طيارين، والأسطول، أي جميع القوات التي شاركت في العملية بشكل أو بآخر".

اقرأ أيضاً :

عبر مشاريع "الإعمار".. روسيا تبدأ بجني ثمار تدخّلها في سوريا

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعطى أمراً في 11 من ديسمبر الجاري، بسحب القوات الروسية من سوريا. وفي 22 من الشهر الحالي أبلغ شويغو الرئيس بأنه تم تنفيذ الأمر.

وأشار شويغو إلى أن 3 كتائب تابعة للشرطة العسكرية، و"مركز المصالحة بين الأطراف المتحاربة"، والقاعدتين الروسيتين في طرطوس وحميميم، ستظل في سوريا.

وكان مجلس الاتحاد الروسي قد صدق، الثلاثاء، على قانون حول إبرام الاتفاقية مع سوريا بشأن توسيع القاعدة الروسية في ميناء حميميم السوري.

وفي 30 سبتمبر عام 2015، بدأ الطيران الروسي بشن أولى غاراته في سوريا، التي استهدفت ريفي حمص وحماة وخلفت مقتل ثلاثين شخصاً، بحسب "الجزيرة نت"، وزعمت موسكو أنها استهدفت مواقع لتنظيم الدولة.

وأثارت أنباء إرسال موسكو معدات ومواد بناء إلى سوريا، يوم 13 سبتمبر 2017، تحت ذريعة إعادة بناء البنية التحتية في المجمعات السكنية "المحررة"، العديد من التساؤلات حول حقيقة تدخلها في الملف السوري وبداية جني ثماره.

ومع بداية العام 2017، بدأت روسيا تروج لمسار سياسي يوازي المسار العسكري، ونجحت في تنظيم مفاوضات بـ"أستانة" عقدت على الأقل 6 جولات منها، بالتوازي مع مفاوضات "جنيف".

مكة المكرمة