رقابة افتراضية سعودية على فائز بـ"نوبل" لانتقاده بن سلمان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Qmx5e7

جوزيف ستيغلتز خلال مشاركته في القمة الافتراضية "T20"

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 02-11-2020 الساعة 22:18
- متى فاز جوزيف ستيغلتز بجائزة نوبل؟

نال عالم الاقتصاد الجائزة عام 2001.

-متى تُعقد قمة مجموعة العشرين برئاسة السعودية؟

تُعقد افتراضياً يومي 21 و22 نوفمبر الجاري.

- ما أبرز الدعوات التي صدرت لمقاطعة "G20"؟

برلمانيون أوروبيون طالبوا قادة بلدانهم بمقاطعة القمة.

فرضت السلطات السعودية رقابة على الاقتصادي الفائز بجائزة نوبل، جوزيف ستيغلتز؛ خلال اجتماع مرتبط بقمة العشرين؛ إثر انتقاده ولي العهد السعودي بسبب قضية قتل الصحفي جمال خاشقجي وسجن حقوقيين وحقوقيات بالمملكة.

وبحسب موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، اليوم الاثنين، فقد انتقد ستيغلتز، الأميرَ محمد بن سلمان؛ لسماحه لقتلة خاشقجي بالهروب من أي إدانات جنائية واستمرار سجن نشطاء حقوق المرأة.

وقال الفائز بجائزة نوبل أمام قمة (T20..Think 20)، التي استضافتها السعودية، الأحد، إنه "لا يمكننا التوقف سوى لحظة، في التفكير بمقتل صحفي عظيم مثل خاشقجي بلا رحمة، مع أولئك الذين يقفون وراء ارتكاب هذه الجريمة البشعة دون عقاب".

وأكمل قائلاً: "لا يسعنا أيضاً إلا أن نفكر في النساء المحتجزات بالسجن لمجرد الرغبة في ممارسة حقوقهن كبشر".

وبعد ذلك وقف الخبير الاقتصادي دقيقة صمت، "إحياء لذكرى جمال خاشقجي وتكريماً لكل هؤلاء النساء المحتجزات في السجن" من قِبل السلطات السعودية.

وحظي ستيغلتز بإشادة عدد من الصحفيين ونشطاء حقوق الإنسان؛ لقراره التحدث علانية ضد السعودية، فيما أثنت عليه السفيرة الأمريكية السابقة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور؛ لـ"مشاركته البنّاءة".

واختتم ولي العهد السعودي قمة "T20..Think 20" المرتبطة بمجموعة العشرين، التي خضع فيها ستيغلتز للرقابة، ودعا أعضاء المجموعة للعمل معاً على إيجاد حلول لمختلف التحديات العالمية.

وكان البرلمان الأوروبي قد دعا في 10 أكتوبر الماضي، إلى خفض مستوى التمثيل في القمة التي ستستضيفها الرياض عبر الفيديو يومي 21 و22 نوفمبر الجاري، فيما طالب برلمانيون أوروبيون قادة بلدانهم ومسؤولي الاتحاد الأوروبي بعدم المشاركة.

ومن المقرر أن تترأس السعودية قمة مجموعة العشرين، التي تواجه دعوات مقاطعة واسعة من منظمات حقوقية ومؤسسات دولية؛ بسبب ملف الرياض في حقوق الإنسان، لا سيما فيما يتعلق بمقتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول التركية (أكتوبر 2018)، واعتقال الناشطة لُجين الهذلول وآخرين.

مكة المكرمة