خديجة جنكيز: السعودية تركت من أعطوا أوامر الجريمة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gEkep4

قالت إن لديها أمل في أن تقف الولايات المتحدة إلى جانب الحق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 01-10-2019 الساعة 09:11

شددت خديجة جنكيز، خطيبة الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي، على أن إفلات مرتكبي جريمة قتل خطيبها من العقاب "أمر غير مقبول نهائياً"، رافضة حصر المسؤولية في المنفذين للجريمة وحجب المسؤولين عنها، في إشارة إلى ولي العهد محمد بن سلمان.

وقالت جنكيز، في مقال لها نشر اليوم الثلاثاء، في صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، بعنوان "بحثي عن العدالة لجمال مستمر ولم يفت الأوان"، تزامناً مع الذكرى الأولى لمقتل خطيبها: "السعودية تركت المخططين للجريمة ومن أعطوا الأوامر".

وأضافت: "في قضية جمال تم تغليب جماعات الضغط الخاصة بصناعة الأسلحة والطاقة والنفط على إنفاذ العدالة".

وعبرت جنكيز عن إحباطها مما اتخذته الإدارة الأمريكية من خطوات لدفع السعودية لتحقيق العدالة في قضية خاشقجي.

وأوضحت أنها جابت العالم بحثاً عن الحقيقة وطلباً للعدالة، "ورغم ذلك لم تتخذ (السعودية) حتى الآن أي خطوة مادية واحدة لمعاقبة الجناة الحقيقيين، على الرغم من أن وسائل الإعلام الدولية واصلت لفت الانتباه إلى الوحشية التي قتل بها خاشقجي".

ولفتت إلى أنها رغم استمرار الجمود ستظل تأمل أن تقف الولايات المتحدة إلى جانب الحق والعدل.

وأردفت بالقول: "حتى ذلك الحين سوف أستمر في البحث عن العدالة لخاشقجي، وآمل أن تؤازرني كل شعوب ودول العالم في ذلك".

وقتل خاشقجي في 2 أكتوبر الماضي، داخل القنصلية السعودية بإسطنبول، على يد فريق اغتيال يعمل لدى بن سلمان.

ومؤخراً قال ولي العهد السعودي، في حديث لشبكة "سي بي إس" الأمريكية، إنه يتحمل المسؤولية كاملة في حادث مقتل الصحفي خاشقجي.

مكة المكرمة