خامس طائرة قطرية تغادر كابل للدوحة لإجلاء 235 راكباً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xm5dKy

سبق أن أجلت الدوحة عبر 4 طائرات منذ أغسطس الماضي

Linkedin
whatsapp
الأحد، 03-10-2021 الساعة 20:14
- ما أكثر الجنسيات على متن الطائرة؟

الأفغان.

- ماذا قال المسؤول القطري حول الرحلة؟

إن بلاده ستواصل العمل مع شركاء دوليين على أساس جهود تضمن حرية التنقل في أفغانستان.

قال مسؤول قطري كبير، اليوم الأحد، إن خامس طائرة قطرية مستأجرة تقل مدنيين من أفغانستان غادرت إلى قطر، منذ انسحاب القوات الأمريكية، وعلى متنها 235 راكباً، معظمهم أفغان.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول الذي لم تكشف اسمه قوله إن مواطنين من عدة دول أخرى يستقلون هذه الطائرة، الأحد، لكنه لم يحدد تلك الدول.

وشدد على أن بلاده "ستواصل هذا العمل مع شركاء دوليين على أساس جهود تضمن حرية التنقل في أفغانستان، بينما تظل (قطر) أيضاً منكبة على تقديم المساعدات الإنسانية لهذه الدولة".

وسيقيم هؤلاء الركاب في مجمع بقطر ينزل فيه مرحلون من أفغانستان، إلى أن يسافروا إلى وجهاتهم النهائية، وفقاً لـ"رويترز".

وكانت قطر أعلنت، في 20 سبتمبر، وصول طائرة ركاب رابعة تابعة لخطوطها الجوية غادرت مطار كابل الدولي في أفغانستان، على متنها أكثر من 230 مسافراً، بعد يومين من وصول طائرة مماثلة إلى الدوحة على متنها نحو 170 شخصاً من أفغانستان والولايات المتحدة وأوروبا.

وفي 9 و10 سبتمبر الماضي، وصلت طائرتان تقلان مسافرين أمريكيين وأوروبيين من كابل إلى الدوحة قبل أن ينتقلوا إلى دولهم.

وتستمر قطر في عمليات الإجلاء بعد الاتفاق مع "طالبان" على أن تكون ممراً آمناً.

ورعت قطر المفاوضات التي جرت بين "طالبان" والولايات المتحدة، والتي أفضت إلى اتفاق تاريخي، العام الماضي، انسحبت بموجبه القوات الأجنبية من أفغانستان بعد 20 عاماً من الغزو.

وحالياً تعمل الدوحة على إيجاد توافق دولي ومحلي يضمن انخراط أفغانستان في الأسرة الدولية ويحقق انتقالاً سلمياً في بلد مزقته الحروب الداخلية.

مكة المكرمة