حماس والجبهة الشعبية تطالبان عباس بعدم حضور جنازة بيريز

محمود عباس (يسار) في حوار جانبي مع بيريز (أرشيفية)

محمود عباس (يسار) في حوار جانبي مع بيريز (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 29-09-2016 الساعة 21:36


دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الخميس، الرئيس محمود عباس، إلى التراجع عن المشاركة في جنازة رئيس إسرائيل السابق شمعون بيريز، المقررة غداً الجمعة.

وقالت حماس، في بيان: "ندعو محمود عباس إلى التراجع عن قرار المشاركة بتشييع المجرم شمعون بيريز"، معتبرة أن هذه المشاركة "توفر غطاءً للأطراف الأخرى (لم تسمها) بالهرولة السياسية، وتشجيعاً لها للتطبيع مع إسرائيل، عدا عن آثارها الكارثية على صعيد العمل الوطني الفلسطيني".

من جهتها، اعتبرت الجبهة الشعبية (فصيل يساري) أن مشاركة عباس وأي قيادة فلسطينية أخرى في الجنازة "تلحق أشد الضرر بالشعب الفلسطيني، وبالعلاقات الداخلية".

وقالت في بيان: "إن المشاركة في الجنازة تجاوز للإجماع الشعبي الذي يرى في الهالك شمعون بيريز مجرماً ومحتلاً ومرتكب مجازر مروعة ضد شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية".

وفي وقت سابق، قال محمد المدني، مسؤول لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي في حركة فتح، لوكالة الأناضول: إن الرئيس عباس "سيترأس وفداً فلسطينياً للمشاركة في جنازة بيريز".

وكان بيريز قد توفي يوم أمس الأربعاء بعد نقله إلى المستشفى قبل أسبوعين، إثر إصابته بجلطة دماغية، ومن المقرر أن يتم غداً الجمعة، تشييع جثمانه في مدينة القدس الغربية.

وتستعد إسرائيل لاستقبال عشرات من رؤساء دول ورؤساء حكومات ووزراء ورؤساء برلمانات، يتوقع وصولهم للمشاركة في تشييع الجثمان.

ورجحت وزارة الخارجية الإسرائيلية مشاركة 16 رئيس دولة في الجنازة، التي ستجرى وسط إجراءات أمنية مشددة.

مكة المكرمة