"حراك سياسي".. أمير الكويت يلتقي ولي عهده وكبار المسؤولين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EoRMy3

من لقاء أمير الكويت وولي عهده (كونا)

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 18-10-2021 الساعة 17:38
- من هم أبرز المسؤولين الذين التقاهم أمير الكويت؟
  • ولي العهد ورئيس الوزراء ورئيس مجلس الأمة.
  • وزراء الدفاع والخارجية والداخلية والعدل.
- ما أبرز التطورات السياسية في الكويت؟

حوار وطني دعا إليه أمير الكويت بين السلطتين التشريعية والتنفيذية.

عقد أمير دولة الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الاثنين، سلسلة لقاءات رفيعة، في وقت تتصاعد فيه الأنباء الواردة من الدولة الخليجية حول قرب صدور عفو أميري شامل.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن الشيخ نواف الأحمد استقبل ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد في دار يمامة، إضافة إلى رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد.

وأشارت إلى أن أمير الكويت التقى أيضاً رئيس مجلس الأمة (البرلمان) مرزوق الغانم، إضافة إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد العلي.

ولفتت "كونا" كذلك إلى أن الشيخ نواف استقبل وزير الخارجية الشيخ أحمد الناصر، ووزير الداخلية الشيخ ثامر العلي، علاوة على وزير العدل وزير الدولة لشؤون تعزيز النزاهة عبد الله الرومي.

وقبل يومين، قال الإعلام الرسمي الكويتي إن أمير البلاد عاد إلى وطنه، بعد إجازة خاصة في ألمانيا امتدت لأسبوعين كاملين.

تأتي هذه التطورات في ظل تقارير صحفية كويتية تشير إلى قرب صدور عفو أميري شامل عن نواب سابقين وقادة سياسيين ومتهمين آخرين في قضايا ينظر فيها القضاء الكويتي.

ومساء الجمعة، قالت صحيفة "الأنباء" المحلية، إن "العفو للجميع"، والمتوقع صدور مرسومه اليوم الاثنين، "سيكون العنوانَ العريض للحدث المرتقب في البلاد".

وأشارت إلى أن الهدف من هذه الخطوة هو "الدفع باتجاه تعزيز الوحدة الوطنية والتلاحم والتآزر تمهيداً لمرحلة كويت جديدة"، مبينة أن المرحلة هذه "قائمة على التسامح والتآخي لطيِّ سنوات من الصراع السياسي وبداية لعهدٍ قوامه الإنجاز والتنمية".

وقبلها كشفت صحيفة "الراي" المحلية عن أن المرحلة الأولى من "اجتماع الحوار الوطني" الذي دعا إليه أمير الكويت أفضت إلى توافق حول العفو والمصالحة الوطنية.

وكان أمير الكويت دعا إلى عقد الحوار الوطني بين السلطتين التشريعية والتنفيذية؛ لتوحيد الجهود ونبذ الخلافات وإيجاد حل لمجموعة من القضايا المطروحة، أبرزها العفو العام.

مكة المكرمة