جدة تستقبل 3 جثامين لسعوديين قتلوا بهجوم مطار "أتاتورك"

أحد الضحايا السعوديين من ذوي الاحتياجات الخاصة

أحد الضحايا السعوديين من ذوي الاحتياجات الخاصة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 01-07-2016 الساعة 10:22


وصلت إلى مطار الملك عبد العزيز في جدة، جثامين السعوديين الثلاثة، الذين وقعوا ضحايا التفجيرات الإرهابية بمطار أتاتورك الدولي بإسطنبول.

وأفاد السفير السعودي بتركيا، الدكتور عادل مرداد، أن أحد الضحايا كان من ذوي الاحتياجات الخاصة، ويبلغ من العمر 16 عاماً، وفق ما ذكرته قناة العربية.

وكان مرداد أفاد بأن "27 سعودياً أصيبوا في الهجمات الإرهابية التي استهدفت مطار أتاتورك"، موضحاً أن "المصابين تم توزيعهم على 10 مستشفيات في إسطنبول".

وبحسب "قناة الإخبارية"، أوضح السفير أن "11 حالة خرجت من المستشفى بعد تعافيها"، وأن هناك "11 حالة أخرى ذات إصابات خفيفة، و4 حالات متوسطة، وحالة خطيرة في العناية المركزة".

ويعد مطار أتاتورك ثالث مطار يتعرض لهجوم في تركيا، لكنه الهجوم الأضخم، وقد شهد مطار إيسنبوغا في أنقرة هجوماً عام 1982 أودى بحياة 9 أشخاص، فيما شهد مطار صبيحة في إسطنبول هجوماً العام الفائت أودى بحياة سيدة.

مكة المكرمة