تعليق سعودي حول أنباء عن زيارة لـ"بن سلمان" إلى عُمان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9D1bXy

من زيارة سلطان عُمان للسعودية في 11 يوليو الماضي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-09-2021 الساعة 18:27
- ماذا أكد السفير السعودي لدى مسقط؟

أن سلطنة عُمان ترحب بزيارة الملك وولي العهد.

- كيف توصف العلاقات بين السعودية وعُمان؟

تشهد تحسناً ملحوظاً.

علق سفير المملكة العربية السعودية في مسقط عبد الله بن سعود العنزي على الأخبار المتداولة حول زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى سلطنة عُمان.

ورد العنزي في لقاء مع إذاعة "هلا إف أم" العُمانية (خاصة)، الأربعاء، على سؤال حول تأكيد الزيارة أو نفيها، قائلاً: "إذا كانت هناك زيارة أو لا، فهي زيارة إلى بلده الثاني من دون أي تأكيدات".

وأكد أن السلطان هيثم بن طارق وجه دعوة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز لزيارة السلطنة.

وأضاف العنزي أن السلطنة ترحب بزيارة ولي العهد محمد بن سلمان في أي وقت، و"لا نستغرب مثل هذه الزيارات التي يكون فيها تشاورات متبادلة بين الجانبين"، لافتاً إلى أن هناك زيارات متبادلة بأعلى مستوى مرتقبة بين البلدين.

وأكد أن العلاقات والزيارات بين حكومتي البلدين هي نهج قديم، منذ عهد السلطان الراحل قابوس بن سعيد.

وتشهد العلاقات بين المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان تقدماً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة، وفق ما تبينه مبادرات التقارب بين البلدين، منها مشروع إنشاء منفذ بري مباشر يختصر المسافة بينهما بأكثر من 800 كيلومتر، وكذلك جولة المحادثات بين البلدين، في يونيو الماضي، حول تنويع الفرص الاستثمارية بين الرياض ومسقط.

وفي 11 يوليو الماضي زار سلطان عُمان هيثم بن طارق السعودية، وهي أول زيارة رسمية له خارج السلطنة منذ توليه مقاليد الحكم في يناير 2020، وتعد كذلك الأولى التي يجريها زعيم عُماني إلى المملكة منذ 11 عاماً، بعد الزيارة التي أجراها إلى الرياض السلطان الراحل قابوس بن سعيد في 29 مايو 2010.

وأثمرت زيارة السلطان توقيع مذكرة تفاهم لتأسيس مجلس تنسيق سعودي عُماني، والعمل على إبرام عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.

مكة المكرمة