تعرف على رئيس فرع حزب الليكود الإسرائيلي بالسعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/BwEdaN

اشتهر محمد سعود بعلاقة قوية مع نتنياهو

Linkedin
whatsapp
الخميس، 23-01-2020 الساعة 22:15

أطلق رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، على "المطبع" السعودي محمد سعود، لقب رئيس فرع الليكود بالسعودية.

وقال نتنياهو، خلال مهرجان انتخابي لحزب الليكود بالقدس المحتلة، الثلاثاء الماضي: "أفكر جدياً بأن أفتح فرعاً لليكود في أثينا، لكن لكي أتخذ هذا القرار أريد أن أتشاور مع رئيس فرعي في السعودية"، في إشارة إلى محمد سعود الذي شارك بمداخلة داعمة لنتنياهو في المهرجان.

وعبر محمد سعود في مداخلته السريعة عن دعمه لنتنياهو قائلاً: "تمنيت أن أكون معكم في هذا المؤتمر، لكن سيأتي ذلك اليوم. نتنياهو سيصنع التاريخ. أحبك من هنا السعودية".

ورد نتنياهو: "أحبك يا محمد، إنه عظيم هذا الشاب وغير عادي، جاء إلى هنا وعقد لقاءات وعاد إلى السعودية، هناك ناشطون من أجل إسرائيل وهناك من أجل الليكود، في السعودية يقولون فقط الليكود".

وفي ديسمبر الماضي، قال نتنياهو لسعود خلال مكالمة فيديو من مقر حملته الانتخابية، إنه يتمنى لو كان بإمكانه التصويت في الانتخابات على زعامة حزب الليكود.

وسعود سبق أن أثار جدلاً واسعاً، في يوليو الماضي، بعد زيارته للقدس المحتلة، ضمن وفد إعلامي من دول عربية، بعضها لا تربطها بإسرائيل علاقات دبلوماسية.

وخلال تجوله في باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة وقتها، تعرض سعود لوابل من الشتائم والبصق من قبل فتية فلسطينيين نعتوه بـ"الصهيوني"، في حين منعته مجموعة من المصلين من الدخول إلى المسجد.

وفي أكثر من مناسبة أعرب سعود عن حبه لإسرائيل، وتأييده لنتنياهو. ولم تبد سلطات الرياض أي اعتراض على سلوكيات سعود.

وسبق أن نقل حساب "إسرائيل بالعربية"، التابع لخارجية الاحتلال الإسرائيلي عن المدون السعودي قوله لإذاعة جيش الاحتلال: "الشعب الإسرائيلي يشبهنا، وهم مثل عائلتي. أحب هذه الدولة، وكان حلمي دائماً أن أزور القدس".

ورسمياً لا توجد علاقات دبلوماسية بين السعودية وإسرائيل، لكن السنوات الأخيرة الماضية شهدت تقارباً كبيراً بينهما.

من جهة أخرى تعهد نتنياهو، مساء الثلاثاء الماضي، بتوقيع اتفاقيات سلام "تاريخية" مع مزيد من الدول العربية، وبضم جميع الكتل الاستيطانية بالقدس والضفة الغربية المحتلة.

جاء ذلك في كلمة له خلال إطلاقه الحملة الانتخابية لحزب الليكود بقيادته، استعداداً لخوض انتخابات الكنيست (البرلمان) المقررة في الثاني من مارس المقبل، بحسب صحيفة يديعوت أحرونوت.

وقال نتنياهو إنه يتعهد بـ "توقيع اتفاقات سلام تاريخية مع المزيد من الدول العربية، وتشكيل تحالف دفاعي مع الولايات المتحدة، وكبح إيران نهائياً".
وباستثناء مصر والأردن، لا تقيم الدول العربية علاقات دبلوماسية علنية مع "إسرائيل".

مكة المكرمة