تطال أفراداً وشركات.. عقوبات أمريكية جديدة على إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/eZba4V

بومبيو: هدفنا منع إيران من زعزعة استقرار الشرق الأوسط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 10-01-2020 الساعة 20:07

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الجمعة، عقوبات على شخصيات إيرانية على صلة بالهجوم الأخير على قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخزانة ستيفن منوشين، إن هدف واشنطن منع إيران من زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط، لافتاً النظر إلى أن واشنطن ستفرض عقوبات على 8 مسؤولين إيرانيين رفيعي المستوى متهمين بزعزعة استقرار المنطقة.

وأوضح بومبيو أن العقوبات شملت "قائد قوات الباسيج، ومسؤولين آخرين مرتبطين بالهجمات الأخيرة".

وأضاف أن الولايات المتحدة امتلكت معلومات محددة عن هجمات إيرانية مرتقبة ضد أهداف أمريكية.

وأوضح بومبيو أن على إيران الاختيار بين رفاهية شعبها وبين تمويل حزب الله وسائر المليشيات.

ورد بومبيو على عملية مقتل قائد فيلق القدس مؤكداً أن الرئيس، دونالد ترامب، قرر استهداف سليماني بعد معلومات استخبارية عن هجوم وشيك.

وأوضح قائلاً: "كان لدينا معلومات تفيد بأن هناك هجمات وشيكة تتضمن استهداف السفارة الأمريكية في بغداد".

أما فيما يخص الطائرة الأوكرانية المنكوبة فقد رجح بومبيو أن الطائرة الأوكرانية سقطت بصاروخ إيراني، والتحقيق سيكشف الحقيقة.

وكانت الطائرة من نوع "بوينغ 737-800" التابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية، المتجهة إلى كييف، تحطمت بعد إقلاعها بوقت قصير من مطار طهران، صباح الأربعاء الماضي، ولقي جميع الركاب الـ176 مصرعهم.

بدوره قال وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوشين، في المؤتمر الصحفي المشترك، إن الرئيس ترامب أصدر أمراً بإضافة أفراد إلى قائمة العقوبات الأمريكية، مشيراً إلى فرض عقوبات ضد 8 مسؤولين كبار في إيران كانت لهم علاقة بالهجمات الصاروخية الأخيرة.

وأضاف منوشين أن واشنطن ستفرض 17 عقوبة ضد شركات إيرانية تختص بصناعة الحديد.

وتابع وزير الخزانة الأمريكي أن واشنطن ستواصل فرض عقوبات حتى تتوقف إيران عن أنشطتها المزعزعة للاستقرار.

وأكد منوشين أن الصين لا تشتري النفط من إيران، وعلى الجميع الالتزام بالعقوبات، مجدداً تأكيده أن العقوبات الاقتصادية ناجحة، وحالت دون وصول مليارات الدولارات إلى إيران.

ويوم الأربعاء الماضي، تعهد ترامب بفرض مزيد من العقوبات على إيران، وقال إن إدارته تقيّم مزيداً من الخيارات للتعامل مع طهران.

وأكّد أن "الولايات المتحدة ستفرض عقوبات اقتصادية فوراً على النظام الإيراني.. وستظل تلك العقوبات قائمة إلى أن تغير إيران سلوكها".

جاء ذلك بعد أن شنت إيران، الأربعاء، قصفاً بصواريخ باليستية على قاعدتين عسكريتين تستضيفان جنوداً أمريكيين في الأنبار وأربيل في العراق، رداً على مقتل سليماني بغارة أمريكية في بغداد، الجمعة 3 يناير الجاري.

وقال الرئيس الأمريكي إن الهجوم لم يسفر عن وقوع ضحايا من جنود بلاده وإنما اقتصر على أضرار مادية.

وينتشر نحو خمسة آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش".

مكة المكرمة