تركيا تعلن استكمال خططها لإقامة منطقة آمنة في سوريا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6Z2dBx

أكار: استكملنا جميع خططنا وتمركز قواتنا على الأرض

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-08-2019 الساعة 14:06

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الأربعاء، استكمال بلاده جميع خططها حول المنطقة الآمنة بسوريا.

وتجري تركيا تحركات عسكرية على الحدود مع سوريا لشن عملية مشابهة لعملية درع الفرات وغصن الزيتون بهدف إقامة منطقة آمنة شمال سوريا.

وقال أكار، قبل دخوله لمؤتمر السفراء الأتراك، المنعقد في العاصمة أنقرة: "استكملنا جميع خططنا وتمركز قواتنا على الأرض، لكن قلنا أيضاً إننا نرغب في التحرك مع الولايات المتحدة".

وأضاف: "انتهينا من وضع خططنا ونشر قواتنا بما يتعلق بالعملية العسكرية المحتملة شرق الفرات في سوريا".

وأشار إلى أن اللقاءات مع الجانب الأمريكي بشأن المنطقة الآمنة في سوريا إيجابية وبناءة، لكنها ستنتهي في الساعات القادمة.

وأضاف: "سُررنا لرؤية محاورينا (الأمريكان) اقتربوا من وجهات نظرنا، جرت الاجتماعات في أجواء إيجابية وبناءة للغاية".

وأعرب عن رغبة بلاده في العمل والتحرك مع الحلفاء الأمريكان، مضيفاً: "نود العمل والتحرك سوية مع حلفائنا الأمريكان، وقلنا مراراً وتكراراً إننا سنفعل ما يتوجب القيام به إذا لم يكن ذلك ممكناً".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد، يوم الثلاثاء، أن مسار العمليات العسكرية المرتقبة شمال سوريا ستدخل مرحلة مختلفة عن عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون"، من خلال تأسيس ممر للسلام يتيح للسوريين العودة إلى بلادهم.

وأضاف أردوغان: "مع التزامنا بالحوار والاتفاق، تمتلك تركيا الحق في اتخاذ كافة التدابير للقضاء على التهديدات التي تستهدف أمنها القومي، سواء كان ذلك مع حلفائها أو بدونهم".

وأوضح الرئيس التركي أن تجفيف ما أسماه بمستنقع الإرهاب شمال سوريا هو القضية الأكثر أولوية بالنسبة لبلاده، التي لن تشعر بالأمان ما لم يتم القضاء على هذا الكيان الذي ينمو على حدودها الجنوبية من خلال الأسلحة الثقيلة المقدمة إليه من قبل حلفاء تركيا، على حد قوله.

مكة المكرمة