تركيا تدمر أهدافاً عسكرية في عفرين بمساندة "السوري الحر"

غصن الزيتون تهدف إلى إرساء الأمن على حدود تركيا

غصن الزيتون تهدف إلى إرساء الأمن على حدود تركيا

Linkedin
whatsapp
الأحد، 21-01-2018 الساعة 09:10


أطلقت قوات الجيش السوري الحر، الأحد، عملية عسكرية واسعة النطاق في مدينة عفرين (شمال سوريا) الخاضعة لسيطرة عناصر "ب ي د/ بي كا كا" التي تصنفها تركيا إرهابية.

وأفادت وكالة "الأناضول" التركية الرسمية أن "وحدات الجيش السوري الحر التي تدعمها القوات التركية في عملية غصن الزيتون، بدأت بالتقدم داخل مدينة عفرين بريف محافظة حلب (شمال)".

من جانبها، قالت رئاسة الأركان التركية إن الجيش قصف حتى الآن 153 هدفاً عسكرياً لتنظيمي "ب ي د/ بي كا كا"، كما زعمت أنها قصفت مواقع لـ "داعش" في عفرين ضمن عملية غصن الزيتون.

وأضافت في بيان لها، الأحد، أن عملية غصن الزيتون مستمرة كما هو مخطط لها، وأن القصف شمل مخابئ ومَآويَ ومستودع ذخيرة ونقاطاً عسكرية أخرى تابعة للمنظمات الإرهابية سابقة الذكر.

والسبت، أعلنت القوات المسلحة التركية أن طائراتها دمرت 108 أهداف عسكرية تابعة لتنظيمي "ي ب ك" و"داعش"، في 7 مناطق شمالي سوريا، وذلك في إطار عملية "غصن الزيتون".

اقرأ أيضاً :

تركيا تتهم الأسد بفتح طريق للمسلحين الأكراد إلى "عفرين"

وتضمنت النقاط المستهدفة مخابئ وملاجئ ومستودعات ذخيرة تعود للتنظيمين المذكورين.

وأعلنت رئاسة الأركان التركية أيضاً أنّ عملية "غصن الزيتون" تهدف إلى "إرساء الأمن والاستقرار على حدود تركيا وفي المنطقة والقضاء على إرهابيي (بي كا كا/ب ي د/ي ب ك) و(داعش) في مدينة عفرين، وإنقاذ سكان المنطقة من قمع الإرهابيين".

ويشار إلى أن تنظيم "ي ب ك" هو الذراع المسلح لتنظيم "ب ي د"، الامتداد السوري لمنظمة "بي كا كا" التي تصنفها تركيا "إرهابية".

مكة المكرمة