ترامب: هذا ما تسعى إليه إيران بعد أن أصبحت "ضعيفة"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LKrNde

إيران قالت في وقت سابق إن التفاوض مع أمريكا لا فائدة منه (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-05-2019 الساعة 16:13

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الخميس، إن واشنطن مستعدة لإجراء حوار مع إيران إذا أرادت هي ذلك، وسط استمرار التوتر بين البلدين منذ أسابيع.

وأضاف ترامب في تصريحات له، أن إيران أصبحت بلداً ضعيفاً وتسعى إلى عقد اتفاق مع واشنطن، وذلك بعد انهيار الاتفاق النووي بين أمريكا والأطراف الموقعة.

وفي وقت سابق أعلن المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، أنّ بلاده لن تتفاوض مطلقاً مع الولايات المتحدة، مشيراً إلى اتفاق السلطات كافة في البلاد على هذا الأمر.

وجاءت تصريحات المرشد خلال لقاء جمعه بعدد من أساتذة الجامعات في العاصمة طهران، أمس الأربعاء، متطرقاً خلاله إلى الحديث عن مسألة التفاوض مع الولايات المتحدة.

وأردف: "إذ لا يمكننا أن نتفاوض حول المواضيع كافة، فالمبادئ الأساسية للثورة (الإيرانية)، وكذلك القدرة الدفاعية للبلاد، أمور لا يمكن التفاوض بشأنها".

وأكمل مرشد الثورة الإيرانية: "وكما ذكرنا سابقاً فإن سبب عدم تفاوضنا مع واشنطن: أولاً أنه لا فائدة من ذلك، وثانياً أن الأمر ستكون له أضرار"، لافتاً إلى أن بلاده إذا استخدمت أساليب الضغط والمتاح لديها من إمكانات بشكل سليم فإن ضغوط الولايات المتحدة ستقل، وتتوقف.

وتشهد منطقة الخليج العربي توتراً متصاعداً من قِبل الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى؛ بعد تخلي طهران عن بعض التزاماتها المنصوص عليها ضمن البرنامج النووي المبرم في 2015؛ على أثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لها باستهداف منشآت نفطية من خلال مليشيا الحوثي اليمنية.

وتزايد التوتر، مؤخراً، بعدما أعلن "البنتاغون" إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن"، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخبارية عن استعدادات محتملة من قِبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية في المنطقة.

مكة المكرمة