تحذير كويتي أردني من انعكاسات خطيرة لممارسات "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/oz9dxV

الصباح والصفدي خلال لقاء سابق جمعهما

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 19-05-2021 الساعة 10:51

ما الذي أكده الوزيران؟

ضرورة وقف التصعيد عبر وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ما الذي اتفق عليه الوزيران؟

 مواصلة العمل المشترك من أجل مساندة الفلسطينيين لنيل حقوقهم.

حذرت الكويت والأردن، أمس الثلاثاء، من الانعكاسات الخطيرة للممارسات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية على أمن المنطقة واستقرارها.

وأجرى وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر الصباح، مباحثات هاتفية مع وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، لمناقشة آخر التطورات في فلسطين.

وأكد الصباح ضرورة وقف التصعيد الخطير الذي تشهده الأراضي الفلسطينية المحتلة، عبر وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ووقف جميع الإجراءات اللاشرعية التي سببتها دولة الاحتلال.

وحذر الوزيران، خلال الاتصال بحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، من "الانعكاسات الخطيرة للممارسات الإسرائيلية وغياب آفاق انتهاء الاحتلال وتحقيق السلام على أساس حل الدولتين على الأمن والاستقرار في المنطقة برمتها".

وأكدا ضرورة إطلاق تحرك دولي لإلزام "إسرائيل" احترام الوضع القانوني والتاريخي في القدس ومقدساتها بصفتها القوة القائمة بالاحتلال، ويحول دون تهجير الفلسطينيين من بيوتهم في حي الشيخ جراح، وتوفير الحماية للفلسطينيين.

واتفق الوزيران على مواصلة العمل المشترك من أجل مساندة الفلسطينيين ودعمهم في الوصول إلى جميع حقوقهم المشروعة.

ومنذ الـ10 من شهر مايو الجاري، بدأت دولة الاحتلال الإسرائيلي القصف على قطاع غزة، ما أسفر عن استشهاد 219 فلسطينياً، بينهم 63 طفلاً و37 امرأة، بينما أصيب نحو 1400 بجروح مختلفة، وفق آخر حصيلة رسمية.

وكانت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية تفجرت، في 13 أبريل الماضي، من جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في القدس والمسجد الأقصى ومحيطه وحي "الشيخ جراح"، إثر مساعٍ إسرائيلية لإخلاء 12 منزلاً من عائلات فلسطينية، وتسليمها لمستوطنين.

مكة المكرمة