تأكيد قطري أمريكي على أهمية التوافق إقليمياً لحل أزمة اليمن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D3o3Jz

واشنطن شكرت الدوحة على تبرعها لصالح اليمن

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 23-07-2021 الساعة 19:11
- ما أهم ما جاء في اللقاء؟

التوافق الإقليمي لحل أزمة اليمن.

- بماذا تناقش "آل ثاني" وليندركينغ؟

علاقات التعاون الثنائي بين قطر والولايات المتحدة.

شددت الولايات المتحدة وقطر على أهمية التوافق الإقليمي لحل أزمة اليمن، في وقت أشادت فيه واشنطن بتبرع أمير قطر بمبلغ 100 مليون دولار لصالح اليمن.

جاء ذلك خلال لقاء جمع المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، ووزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وفق تغريدة نشرتها وزارة الخارجية الأمريكية.

وقالت الخارجية الأمريكية عبر حسابها في "تويتر": إن "ليندركينغ شكر قطر على إعلانها تقديم 100 مليون دولار للمساعدة في مواجهة خطر المجاعة باليمن".

وشدد المسؤول الأمريكي على وجود "حاجة ماسة إلى مزيد من التمويل مع استمرار الأزمة في اليمن".

وأكد ليندركينغ و"آل ثاني" أهمية "التوافق الإقليمي في حل الصراع اليمني"، وفق المصدر نفسه.

بدورها أفادت وكالة الأنباء القطرية عبر "تويتر" بأن الوزير القطري استعرض خلال اللقاء الذي جرى في واشنطن علاقات التعاون الثنائي بين بلاده والولايات المتحدة، وآخر التطورات في المنطقة، لا سيما اليمن، دون مزيد من التفاصيل.

يشار إلى أن أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، "وجه بتخصيص 100 مليون دولار دعماً لجهود برنامج الأغذية العالمي في اليمن التابع لمنظمة الأمم المتحدة، من أجل دعم الأمن الغذائي ودرء المجاعة في اليمن".

ومنذ نحو 7 سنوات، يشهد اليمن حرباً أودت بحياة 233 ألفاً، وبات 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

مكة المكرمة