بين تقدم وتراجع.. ما ترتيب جيوش الخليج في أحدث تصنيف عالمي؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5zBJnW

تحرص دول الخليج على تعزيز القدرات العسكرية لجيوشها

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 21-01-2022 الساعة 11:30
- ما الجهة التي أصدرت أحدث تصنيف لجيوش العالم؟

موقع "غلوبال فاير باور" المتخصص.

- ما أوضاع الجيوش الخليجية وفق تصنيف الموقع؟

تقدم بعضها وتراجع آخر، فيما حافظت بعض الجيوش على ترتيبها.

- ما ترتيب الجيش السعودي في تصنيف 2022؟

المرتبة الثانية عربياً والخامسة شرق أوسطياً والـ20 عالمياً.

- من أقوى جيوش العالم في 2022؟

حافظت الولايات المتحدة على مكانتها كأقوى جيش في العالم، تلتها روسيا، ثم الصين.

تعد دول الخليج العربي من أكثر دول العالم إنفاقاً على جيوشها وحرصاً على تزويدها بأكثر الأسلحة تطوراً، إضافة إلى إجراء تدريبات دورية عبر مناورات عسكرية مع أقوى جيوش العالم، بهدف تبادل الخبرات وزيادة القدرات القتالية.

وتنفق الحكومات الخليجية مليارات الدولارات على جيوشها، عبر صفقات ضخمة مع كبرى الدول المنتجة للأسلحة بمختلف أنواعها، وهو ما يجعلها تأتي في مقدمة أقوى الجيوش العربية والعالمية.

ويظهر التصنيف الجديد لموقع "غلوبال فاير باور" لعام 2022، تقدم بعض الجيوش الخليجية في الترتيب السنوي الصادر عن الموقع المتخصص في الجيوش، وتراجع بعضها عن عام 2021.

ويستخدم تصنيف الموقع أكثر من 50 عاملاً لتحديد موقع 140 دولة جاءت في التصنيف الحديث الصادر في يناير 2022، تتضمن القوة العسكرية والمالية واللوجستية وغيرها.

وعالمياً، حلت الولايات المتحدة على رأس قائمة أفضل جيوش العالم وروسيا ثم الصين في المرتبتين الثانية والثالثة، في حين تصدر الجيش المصري المرتبة الأولى عربياً، والـ12 عالمياً.

تطوير وتسليح مستمر..

وحول قوة الجيوش الخليجية وترتيبها في الموقع الأمريكي، يؤكد الخبير العسكري اللواء المتقاعد، يوسف الشرقاوي، أن دول الخليج تنفق مليارات الدولارات على جيوشها، بهدف تطويرها وزيادة قدارتها.

وتحرص وزارات الدفاع الخليجية، وفق حديث الشرقاوي لـ"الخليج أونلاين"، على أن تكون لدى جيوشها أكثر أنواع الأسلحة تطوراً، من حيث القدرة التدميرية، أو الحسابات العسكرية الأخرى.

ويشير إلى أن الجيوش الخليجية تحرص على المشاركة في مناورات عسكرية مع كبرى الدول العسكرية في العالم، خاصة الولايات المتحدة، مرجعاً ذلك "للاستفادة من خبرات جيشها المتقدمة، وتطبيقها واقعاً".

وتحتاج دول الخليج، حسب الشرقاوي، إلى تطوير قدرات جيوشها، خاصة أن بعضها يعيش حالة حروب قوية، في إشارة إلى انخراط الجيشين السعودي والإماراتي في حرب اليمن منذ سنوات.

ويعد معيار الاقتصاد القوي للدول، كما يؤكد الشرقاوي، أحد الأسباب في تحسين قدرة الجيوش، وحصولها على درجات متقدمة في الترتيب والتصنيف على مستوى العالم.

الجيش السعودي

أظهر التصنيف الجديد لموقع "غلوبال فاير باور" للعام الحالي تراجع الجيش السعودي الذي يخوض حرباً مع الحوثيين في اليمن، من المرتبة الـ17 عالمياً خلال عام 2021، إلى المرتبة الـ20 عالمياً خلال تصنيف 2022.

وتظهر الأرقام أن السعودية، البالغ عدد سكانها أكثر من 33 مليون نسمة، بينهم 17 مليوناً قوة بشرية متاحة للعمل، ويصل إلى الخدمة العسكرية 16 مليون نسمة، كما يصل إلى سن التجنيد سنوياً أكثر من 580 ألف شخص.

وتمتلك السعودية، وفق الموقع المختص في الجيوش، 803 آلاف جندي، بينهم 325 ألفاً قوات احتياطية، حيث تمتلك القوات البرية 1062 دبابة، وأكثر من 12 ألفاً و800 مدرعة، و705 مدافع ذاتية، و1818 مدفعاً ميدانياً، و122 راجمة صواريخ.

ويتميز الجيش السعودي بامتلاكه قوة جوية كبيرة، حيث تتكون القوات الجوية من 879 طائرة حربية، بينها 270 مقاتلة و81 طائرة هجومية و49 طائرة شحن عسكري و208 طائرات تدريب، إضافة إلى 13 طائرة مهام خاصة، كما تمتلك 283 مروحية، بينها 34 مروحية هجومية.

وبحرياً، وحسب بيانات الموقع، تمتلك السعودية 55 قطعة بحرية، تضم 3 فرقاطات و4 كورفيتات و9 سفن دورية و3 كاسحات ألغام.

وتصل ميزانية دفاع الجيش السعودي إلى 67.6 مليار دولار سنوياً، ولديها احتياطي من العملات الأجنبية والذهب يقدر بـ496.4 مليار دولار.

الجيش الإماراتي

حافظ الجيش الإماراتي على ترتيبه ضمن تصنيف موقع "غلوبال فاير باور"، حيث استمر في المرتبة الـ36 عالمياً، خلال عام 2022، وهو نفس الترتيب الذي حصل عليه العام الماضي.

ويبلغ تعداد جنود الجيش الإماراتي 64 ألف جندي عامل، كما يصل عدد القوة البشرية المتاحة لديه للخدمة العسكرية إلى 4.9 ملايين نسمة من عدد سكان البلاد البالغ 9.7 ملايين.

وعلى صعيد القوات البرية لدى الإمارات 434 دبابة، وأكثر من 8600 مدرعة، و183 مدفعاً ذاتياً، و76 مدفعاً ميدانياً، و72 راجمة صواريخ.

وجوياً يمتلك الجيش الإماراتي 538 طائرة، بينها 98 مقاتلة، و20 طائرة هجومية، و40 طائرة نقل عسكري، و145 طائرة تدريب، و17 طائرة للمهام الخاصة، و229 مروحية، بينها 30 مروحية هجومية، و43 مطاراً عسكرياً.

أما الأسطول الإماراتي فيتكون من 75 قطعة بحرية، بينها 9 كورفيتات، و35 سفينة دورية، وكاسحتا ألغام، فيما يتكون أسطولها التجاري من 616 سفينة.

وتصل ميزانية الجيش الإماراتي إلى 22.7 مليار دولار، ولدى البلاد احتياطي من العملات الأجنبية والذهب قيمتها تقدر بـ95.3 مليار دولار.

الجيش الكويتي

كذلك، حافظ الجيش الكويتي على ترتيبه ضمن إحصائيات موقع "غلوبال فاير باور"، للعام الثاني توالياً، حيث جاء في المرتبة الـ 71 عالمياً.

ويصل تعداد الجيش الكويتي، حسب بيانات الموقع، إلى 39 ألفاً و500 جندي، بينهم 24 ألفاً كقوات الاحتياط، حيث يضم تسليح القوات البرية الكويتية 367 دبابة، و745 مدرعة، و98 مدفعاً ذاتي الحركة، و27 راجمة صواريخ.

ويتوفر لدى القوات الجوية الكويتية 85 طائرة، بينها 27 مقاتلة، وطائرتا نقل عسكري، و13 طائرة تدريب، و40 مروحية، بينها 16 مروحية هجومية، و7 مطارات عسكرية.

وبحرياً لدى الجيش الكويتي أسطول مكون من 38 قطعة بحرية.

وتتجاوز ميزانية دفاع الجيش الكويتي 6.8 مليارات دولار، ولدى البلاد احتياطي من العملات الأجنبية والذهب بقيمة 33.7 مليار دولار.

الجيش القطري

حقق الجيش القطري تقدماً كبيراً ضمن تصنيف موقع "غلوبال فاير باور"، حيث جاء في المرتبة الـ77 عالمياً خلال عام 2022، في حين كان خلال عام 2021 في المركز الـ 82 عالمياً.

ويصل تعداد الجيش القطري إلى 12 ألف جندي، ولدى بلاده قوة بشرية متاحة للدخول في العمل العسكري يبلغ عددها 612 ألفاً.

وتتوفر للجيش القطري 92 دبابة، و250 مدرعة، و46 مدفعاً ميدانياً، و12 مدفعاً ذاتي الحركة، و15 راجمة صواريخ.

ويمتلك الجيش القطري أسطولاً جوياً، إذ لديه 123 طائرة، بينها 24 مقاتلة، و6 طائرات هجومية، و12 طائرة شحن عسكري، و35 طائرة تدريب، و46 مروحية، بينها 3 مروحيات هجومية، و6 مطارات عسكرية. ويتكون الأسطول البحري القطري من 86 قطعة بحرية، بينها 68 سفينة دورية.

وتبلغ ميزانية دفاع الجيش القطري 6 مليارات دولار ولدى البلاد احتياطي من العملات الأجنبية والذهب يتجاوز 15 مليار دولار.

الجيش العُماني

تراجع الجيش العُماني ضمن تصنيف الموقع الأمريكي، حيث جاء في المرتبة الـ78 عالمياً خلال عام 2022، في حين كان في المرتبة الـ72 عالمياً عام 2021.

ويبلغ عدد جنود الجيش العُماني 42 ألفاً و500 جندي، ولديه 117 دبابة، و761 مدرعة، و39 مدفعاً ذاتياً، و144 مدفعاً ميدانياً، و12 راجمة صواريخ، وفقاً لبيانات الموقع المختص في رصد الجيوش وقدراتها العسكرية.

ويمتلك الجيش العُماني أسطولاً جوياً مكوناً من 131 طائرة، بينها 29 مقاتلة، و10 طائرات هجومية، و9 طائرات نقل عسكري، و46 طائرة تدريب، و4 طائرات مهام خاصة، و42 مروحية.

ويتكون الأسطول البحري للجيش العُماني من 16 قطعة بحرية، بينها 12 سفينة دورية، وتتجاوز ميزانية الجيش العُماني 8.6 مليارات دولار، ولدى السلطنة احتياطي من العملات الأجنبية والذهب يتجاوز 16 مليار دولار أمريكي.

الجيش البحريني

أما الجيش البحريني فقد حقق تقدماً في ترتيب موقع "غلوبال فاير باور"، حيث جاء في المرتبة الـ98 عالمياً خلال عام 2022، بعد أن كان في المرتبة الـ103 في العام الماضي.

ويبلغ عدد جنود الجيش البحريني 8200 جندي، إضافة إلى 685 ألف شخص من سكان البلاد يصلحون للخدمة العسكرية.

ولدى القوات البرية البحرينية 180 دبابة، و843 مدرعة، و33 مدفعاً ذاتي الحركة، و26 مدفعاً ميدانياً، و17 راجمة صواريخ.

وتمتلك القوات الجوية البحرينية 109 طائرة، بينها 17 مقاتلة، وطائرتا نقل عسكري، و37 طائرة تدريب، و65 مروحية، بينها 22 مروحية هجومية، و4 مطارات عسكرية.

وبحرياً، يتوفر لدى الجيش البحريني 39 قطعة بحرية، بينها فرقاطة، و38 سفينة دورية.

وتصل ميزانية دفاع الجيش البحريني إلى نحو 1.4 مليار دولار، ويصل احتياطي البلاد من العملات الأجنبية والذهب إلى نحو 2.3 مليار دولار.