بن فرحان: القمة الخليجية أكدت تعزيز العمل الخليجي المشترك

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KWaxR1

وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 14-12-2021 الساعة 22:36

ما أبرز ما تحدث به بن فرحان؟

أكد أن القمة بحثت قضايا إقليمية مختلفة.

ما أبرز توصيات القمة وفق بن فرحان؟

مواصلة تعزيز العمل الخليجي المشترك.

أكد وزير الخارجية السعودي أن القمة الخليجية التي عقدت بالرياض بحثت قضايا إقليمية مختلفة بينها الدفاع الخليجي المشترك، وتعزيز العملي الخليجي.

وقال بن فرحان في مؤتمر صحفي عقب القمة، اليوم الثلاثاء: إن "المجلس أكد على تعزيز المنجزات التي حققها منذ تأسيسه".

وأضاف بن فرحان: "القمة الخليجية بحثت عدداً من القضايا الإقليمية والدولية التي تمس أمن الدول الأعضاء ومصالحها المشتركة، وما تواجهه منطقتنا من تحديات".

وأوضح أن القمة أكدت مواصلة تعزيز العمل المشترك بما يحقق تطلعات دول وشعوب المجلس.

يشار إلى أن القمة الخليجية التي عقدت بنسختها الـ42 في العاصمة السعودية الرياض، برئاسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، أكدت أهمية تعزيز التعاون في مجالات الأمن والاقتصاد وتنسيق الجهود بشأن سياسة خارجية موحدة.

وفي البيان الختامي للقمة، أكد مجلس التعاون أن "أي اعتداء على أي دولة خليجية هو اعتداء على جميع دول الخليج، مشدداً على العمل الجماعي وإزالة العقبات أم العمل الاقتصادي المشترك.

وجاء في البيان الذي تلاه الحجرف: "التأكيد على ما تضمنته المادة الثانية من اتفاقية الدفاع المشترك بأن الدول الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية تعتبر أن أي اعتداء على أي منها هو اعتداء عليها كلها، وأي خطر يتهدد إحداها يتهددها جميعاً".

وناقشت القمة قضايا مصيرية وتغيرات كبيرة تشهدها المنطقة، كما تبحث أيضاً أزمات اليمن والعراق وسوريا وليبيا والقضية الفلسطينية، والعلاقات الاستراتيجية بين دول مجلس التعاون والدول والتكتلات العالمية، بما يحقق مصالح دول المجلس.