بعد لقائه عباس ونتنياهو.. بلينكن يطلب 75 مليون دولار للفلسطينيين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jn1mEo

زيارة بلينكن هي الأولى للشرق الأوسط

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 25-05-2021 الساعة 19:22

وقت التحديث:

الثلاثاء، 25-05-2021 الساعة 21:16
- ماذا تشمل جولة بلينكن؟

فلسطين ومصر والأردن إضافة لدولة الاحتلال.

- على ماذا سيركز وزير الخارجية الأمريكي خلال زيارته؟

مناقشة جهود المتابعة الأساسية المناسبة لتعزيز وقف إطلاق النار في قطاع غزة.

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، يوم الثلاثاء، إنه سيطلب من الكونغرس 75 مليون دولار في 2021 لمساعدة الفلسطينيين، بعد أيام من اتفاق إيقاف العدوان الإسرائيلي على غزة.

وقال بلينكن، في مؤتمر صحفي بعد لقائه برئيس السلطة الفلسطيني محمود عباس ورئيس وزرائه محمود إشتية في رام الله، إن الولايات المتحدة ستقدم 5.5 مليون دولار للإغاثة من الكوارث الطارئة في غزة، و32 مليون دولار لوكالة الأمم المتحدة للإغاثة وآخرين، مؤكداً أن واشنطن سوف تمضي قدماً في عملية إعادة فتح القنصلية في القدس.

وأردف الوزير الأمريكي: "نرحب بوقف إطلاق النار في غزة وندعو للبناء عليه"، مؤكداً أنه يجب أن يعامل الشعب الفلسطيني بكرامة وله الحق في العيش بحرية.

ولفت إلى أنه "سنستمر في معارضة أي ممارسات أحادية تؤدي إلى مزيد من العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وكان بلينكن بدأ اليوم زيارة للشرق الأوسط في "إسرائيل"، سعياً منه لتعزيز وقف إطلاق النار مع حماس، والمساعدة بتسريع وصول المساعدات إلى قطاع غزة.

وسبق أن قال بلينكن، في مؤتمر صحفي على هامش زيارته إلى القدس المحتلة، ولقائه برئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو، يوم الثلاثاء، إن إدارة بلاده تدعم بناء منظومة مساعدات إنسانية لغزة من دون استغلالها من قبل حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وأوضح أن زيارته للمنطقة برهان على التزام الولايات المتحدة بأمن "إسرائيل"، ونزع فتيل الأزمة في القدس والضفة، وإعادة إعمار غزة، مشيراً إلى دعم واشنطن لحق "إسرائيل" في الدفاع عن نفسها، وأن الرئيس الأمريكي جو بايدن ملتزم شخصياً بهذا الحق.

وأضاف أنه تحدث مع الإسرائيليين عن "حاجة تل أبيب لتقوية القبة الحديدية"، مشيراً إلى "دعم بناء منظومة مساعدات إنسانية لغزة من دون استغلالها من حماس، لمنع العودة إلى العنف".

​وكان المتحدث بلسان وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، قال في تصريح له: إن "بلينكن سيلتقي أيضاً الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، ووزير الخارجية غابي أشكنازي، ومسؤولين إسرائيليين آخرين، قبل أن يتوجه إلى رام الله مساء اليوم".

وقال برايس: "سيلتقي وزير الخارجية في رام الله برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، ورئيس الوزراء محمد اشتية، ومسؤولين كبار آخرين من السلطة الفلسطينية".

وأشار إلى أن الوزير بلينكن سيتوجه بعد ذلك إلى القاهرة لإجراء لقاء مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، ووزير الخارجية سامح شكري.

وتابع المتحدث الأمريكي: "يختتم الوزير رحلته بالتوقف في عمّان لإجراء لقاء مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية أيمن الصفدي".

وأشار برايس إلى أن "الوزير بلينكن يسافر إلى المنطقة لمناقشة جهود المتابعة الأساسية المناسبة لتعزيز وقف إطلاق النار في قطاع غزة، وتقليل مخاطر اندلاع المزيد من الصراع خلال الأشهر المقبلة".

وعلق الرئيس الأمريكي بايدن على الزيارة قائلاً إنه طلب من بلينكن القيام بهذه الرحلة بعد المساعي الدبلوماسية التي استهدفت وقف أسوأ تفجر للعنف بين "إسرائيل" وحركة حماس منذ سنوات.

وبدأ، يوم الجمعة الماضي، وقف إطلاق نار بين "إسرائيل" والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، بوساطة مصرية، بعد 11 يوماً من العدوان الإسرائيلي على القطاع.

وبحسب وزارة الصحة في غزة فقد أسفر العدوان الإسرائيلي عن استشهاد 253 شخصاً، بينهم 66 طفلاً و39 امرأة، وإصابة 1948 آخرين.

مكة المكرمة