بعد الكشف عن هوية المنفذ.. "داعش" يتبنى حادث الطعن بلندن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3JZwRp

الشرطة البريطانية قتلت المهاجم

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 03-02-2020 الساعة 17:03

وقت التحديث:

الاثنين، 03-02-2020 الساعة 17:23

تبنى تنظيم الدولة "داعش"، اليوم الاثنين، حادثة الطعن التي وقعت جنوبي العاصمة البريطانية، والتي نفذها شاب ارتدى حزاماً ناسفاً مزيفاً، وأسفرت عن إصابة 3 أشخاص، مساء الأحد، قبل أن تُحيده الشرطة البريطانية قتيلاً.

وذكرت وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم على تطبيق "تلغرام"، أن منفذ الهجوم في منطقة ستريتهام جنوبي لندن من مقاتلي "داعش"، مؤكدة أنه نفذ الهجوم "استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف".

مداهمات شرطية

وفي سياق متصل، نفذت الشرطة البريطانية مداهمات غداة الهجوم الذي نفذه سوديش أمان (20 عاماً)، المدان السابق بجرائم إرهابية؛ ما دفع الحكومة إلى التعهد باتخاذ إجراءات إضافية بحق منفذي جرائم مماثلة.

وقالت الشرطة في بيان: "نفذت مداهمات في منزلين في جنوب لندن ومنطقة بيشوبس ستورتفورد"، وهي مدينة صغيرة شمال العاصمة. وأضافت: "لم تنفذ أي توقيفات، والتحقيق ما زال جارياً على نحو مطرد".

هوية المنفذ

بدورها كشفت الشرطة البريطانية هوية المهاجم الذي أردته قتيلاً في لندن؛ إذ تبيّن أن الرجل كان قد أُطلق سراحه من السّجن في يناير الفائت.

وقضى سوديش أمّان، الذي أطلق سراحه منذ نحوا أسبوع فقط، نصف مدة عقوبته البالغة ثلاث سنوات وأربعة أشهر، بعد إدانته بارتكاب جرائم إرهابية.

وكان المهاجم تحت مراقبة الشرطة في وقت الهجوم على منطقة ستريتهام، وتعتقد الشرطة أن الحادث "إرهابي" ويرتبط بإسلاميين متشددين.

ماذا حدث؟

وشهدت بريطانيا وبلجيكا، مساء الأحد، حادثتي طعن سقط خلالهما جرحى، فيما قتل مهاجم بعد إطلاق النار عليه من قبل قوات الشرطة في بريطانيا.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن شرطة البلاد أطلقت النار على رجل طعن آخرين في منطقة ستريتهام بجنوب لندن، فيما صنفته قوات الأمن باعتباره حدثاً مرتبطاً بالإرهاب.

وبعد حالة من الشد والجذب أعلنت الشرطة البريطانية، عبر صفحتها الرسمية في "تويتر"، إطلاق نار على رجل في ستريتهام، معتقدة أن عدداً من الأشخاص تعرضوا للطعن.

وأعلنت الشرطة عن الحادث باعتباره مرتبطاً بالإرهاب، كما أطلقت تحذيراً بتجنب الذهاب لتلك المنطقة.

وأضافت الشرطة لاحقاً أن الرجل الذي أطلقت عليه النار لقي حتفه وأن شخصين أصيبا.

ووفق التقارير البريطانية طوقت الشرطة منطقة ستريتهام، مع إرسال سيارات إسعاف إلى مكان الحادث، وذلك عقب سماع صوت 3 طلقات نارية على الأقل.

وفي بلجيكا، أصيب شخصان في حادثة طعن وقعت بمدينة غانت شمال غربي البلاد.

وأعلنت الشرطة البلجيكية إطلاق النار على شخص يحمل سكيناً وتسبب في إصابة شخصين وسط مدينة غانت، حسبما نقلت صحيفة "Het Laatste Nieuws" البلجيكية، فيما لم يعرف بعد ما إن كان قد قتل المهاجم.

وجاء الحادث بعد دقائق من واقعة الطعن المماثلة في لندن التي أسفرت عن إصابة 3 بحسب وسائل إعلام بريطانية.

ولم تعلن السلطات البلجيكية دوافع المهاجم.

وكان آخر حادث وقع في لندن في نوفمبر الماضي، حين قتلت الشرطة بالرصاص رجلاً كان يرتدي سترة ناسفة مزيفة بعد أن قتل شخصين طعناً، وأصاب ثلاثة آخرين قبل أن يتمكن المارة من السيطرة عليه.

مكة المكرمة